سمو الرئيس: "ثمين" ستحيل مواقع التراث العمراني إلى معالم وطنية ومشاريع اقتصادية

  • Play Text to Speech


سلطان بن سلمان مترأسا الاجتماع

ترأس صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار لأحد 05 صفر 1432 هـ في مقر الهيئة في الرياض، الاجتماع الأول للجنة التوجيهية لمبادرة "ثمين" لتأهيل وتطوير مواقع التراث العمراني، بحضور عبد الله بن فهد الباهلي المستشار في وزارة الداخلية، وعبد المحسن الفارس الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لمصرف الإنماء، وعدد من المسؤولين في هيئة السياحة.

وأكد سمو الأمير سلطان بن سلمان في الاجتماع أن التفاعل والترحيب الكبير الذي تبع الإعلان عن إطلاق مبادرة ثمين من المسئولين والمجتمعات المحلية في مواقع التراث العمراني, يحمل القائمين على هذا المشروع مسئولية الإسراع في تنفيذه بالحجم والمستوى والإعداد الجيد الذي يسهم في تحقيق أهداف ونتائج المبادرة في تأهيل وتطوير مواقع التراث العمراني وتحويلها معالم حضارية ومشاريع اقتصادية, مشيرا إلى أن تفاعل رجال الأعمال والمجتمعات المحلية مع برامج ومشاريع الهيئة في مجال التراث العمراني يؤكد وعيهم بأهميته في مجال التنمية واستثماره لصالح الوطن والمواطن.

وأضاف سموه أن صندوق "ثمين" هو عبارة عن مشروع وطني ليس لهيئة السياحة بل للوطن, وقد تمت جدولة إطلاق هذا البرنامج في عدد من مناطق المملكة خلال الأشهر القادمة بإذن الله.

وأبان سموه أن مبادرة "ثمين" تهدف إلى إيجاد مسار سريع لإنجاز مشاريع القرى والبلدات التراثية ومواقع التراث العمراني المميزة ذات الأهمية التراثية والجدوى الاقتصادية لتأهيلها واستثمارها اقتصاديا، مشيرا إلى أن المبادرة تقوم على برنامج عمل مشترك بين الهيئة وشركائها وفق إطار زمني محدد وميزانية محددة.

وأشار سمو رئيس الهيئة إلى أن تمويل مشاريع المبادرة يعتمد بشكل أساسي على ما يخصص في ميزانية الهيئة ومشاريع الشركاء والجهات الحكومية، إضافة إلى رعاية ودعم الشركات الكبرى ورجال الأعمال والمجتمعات المحلية لكل مشروع ضمن إطار صندوق ثمين.

وقال سموه:" يجب النظر إلى القرى والبلدات التراثية على أنها البداية لمحور مشروع اقتصادي هام ومتكامل وليست النهاية". 

واستعرض الاجتماع خطة مبادرة "ثمين" للربع الأول من عام 2011م، وآلية تقييم المواقع واحتياجات المبادرة من الموارد البشرية، كما بحث الاجتماع تقييم مشاريع البلدات والقرى التراثية القائمة حاليا وفق الآلية التي أقرتها اللجنة التوجيهية لمبادرة ثمين والعرض عنها في الاجتماع القادم.

كما تناول الاجتماع أهمية استقطاب مدير مشروع لكل موقع، بالإضافة إلى وضع المبادرة تحت رعاية أصحاب السمو الملكي أمراء المناطق، إلى جانب إنشاء صندوق وطني لمبادرة "ثمين" يتم تمويله بالشراكة مع شركات وطنية كبرى للاستثمار في مشاريع مبادرة "ثمين" في بعض المواقع، وتطرق الاجتماع إلى ضرورة عقد اجتماع لاحق يكون في إحدى البلدات التراثية وتعرض خلاله خطة مبادرة "ثمين" في 2011م.

كما بحث الاجتماع وضع شعار للمبادرة، وتطرق إلى معايير اختيار مشاريع ثمين من بين مواقع التراث العمراني، والإجراءات المقترحة للتعامل مع المواقع المرشحة لمبادرة "ثمين"، قبل وبعد إدراجها ضمن المبادرة.

يشار إلى أن رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار الأمير سلطان بن سلمان كان قد أطلق "مبادرة ثمين" خلال زيارته لمحافظة شقراء مؤخراً، والتي تهدف إلى سرعة إنجاز مشاريع منتقاة للتراث العمراني وإعادة تأهيلها لتكون ذات مردود اقتصادي يسهم في تحقيق أهداف التنمية السياحية الوطنية 

.+