نائب الرئيس:تعاون المناطق أثمر في تنوع وتميز مهرجانات الربيع

  • Play Text to Speech


أكد الأستاذ عبد الله بن سلمان الجهني نائب رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار للتسويق والإعلام تميز وتطور المهرجانات والفعاليات السياحية التي تشهدها مناطق ومحافظات المملكة خلال إجازة منتصف العام الدراسي، مشيرا إلى ما تحظى به هذه المهرجانات من اهتمام ومتابعة من صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان رئيس الهيئة ودعم كبير من سمو أمراء المناطق ورؤساء مجالس التنمية السياحية. وشدد على دور المهرجانات و الفعاليات السياحية المقامة حاليا في مناطق ومحافظات المملكة في زيادة الثقافة السياحية لدى أفراد المجتمع، و توفير أنشطة نافعة تثري التجربة السياحية و تشجع على التعرف على مناطق المملكة و تعود بالفائدة على اقتصاديات المناطق التي تقام فيها.
 
 ونوه بما اتسمت به مهرجانات الربيع من تنوع وتجديد وشمولية, بحيث أصبح لكل منطقة مهرجانها المتميز بهويته وطابعه الخاص, مشيرا إلى ما وصلت إليه هذه المهرجانات من تطور في التنظيم، والذي يعود لدعم أصحاب السمو أمراء المناطق و رؤساء مجالس التنمية السياحية و تعاون الأجهزة الحكومية في المناطق و المحافظات و وعيها التام بأهمية البرامج السياحية وتحققه من أهداف اجتماعية واقتصادية، و أوضح أن هذا التطور في المستوى التنظيمي و الأفكار لتلك المهرجانات أتي نتيجة لتراكم الخبرات لدى اللجان المنظمة للمهرجانات والبرامج التدريبية التي إقامتها الهيئة في وقت سابق بالإضافة لأوجه لدعم المختلفة التي تقدمها الهيئة العامة للسياحة والآثار.
 
 وقال نائب الرئيس:جميل أن نرى في هذه الإجازة مهرجانات متعددة في الأنماط, من بيئية، و تراثية وبحرية وثقافية ورياضية, و تسابق المناطق و المحافظات لتنظيم مثل هذه الفعاليات و المهرجانات بما يؤكد اكتمال القبول الاجتماعي للأنشطة السياحية و استفادة المجتمعات المحلية من نشاط السياحة و ما يحمله من فوائد للمناطق والمحافظات تتسم بتأثيرها المباشر في اقتصاديات المناطق و المواطنين الناتج عن زيادة الحركة السياحية المحلية والطلب على الخدمات التي تقدم للسياح، بالإضافة إلى مساهمتها في التسويق للمنتجات التراثية والزراعية والترويج للأنشطة والحرف التقليدية بما يسهم في تطوير هذه الحرف والمنتجات وزيادة العائد الاقتصادي على أبناء المناطق، متوقعاً نمو أعداد الرحلات السياحية نتيجة لزيادة الوعي لدى الشرائح المستهدفة، إضافة إلى ما تحقق من عروض جراء تشجيع الهيئة لمقدمي الخدمات السياحية والمنشآت السياحية على تطوير العروض والمنتجات السياحية لهذه الفترة.
 
 وأشار نائب الرئيس إلى أن الشراكة التي تنتهجها الهيئة مع المناطق أثمرت عن وجود هذا الكم المميز من المهرجانات والفعاليات السياحية التي تزداد تطورا ونضجا ونجاحا, وأعرب عن شكره للجهات الحكومية والخاصة التي شاركت في تنظيم ودعم هذه المهرجانات, وأثنى على الجهود المميزة التي تبذلها مجالس التنمية السياحية في المناطق والمحافظات وأعضاؤها وذلك في سبيل إقامة هذه الفعاليات. مؤكدا على الدور الذي يعول على مجالس التنمية السياحية في تنمية الحركة السياحية وإيجاد إطار تكاملي بين القطاعين العام والخاص لخدمة التنمية السياحية.

 يشار إلى أن إجازة منتصف العام الدراسي تشهد إقامة عدد من المهرجانات والفعاليات السياحية في مختلف مناطق المملكة, وتتوفر معلومات أكثر تفصيلاً عن هذه الفعاليات و غيرها من العروض السياحية في مركز الاتصال السياحي المجاني على الهاتف رقم 8007550000 و رزنامة الفعاليات الالكترونية على موقع الهيئة www.scta.gov.sa
.+