برنامج المعارض والمؤتمرات ينظم "إفطار صناعة الاجتماعات السعودية" بحضور ١٢٤ شريكاً

  • Play Text to Speech


 

نظّم البرنامج الوطني للمعارض والمؤتمرات أول لقاء تحت مسمى  "إفطار صناعة الاجتماعات السعودية "، وذلك في منتجع الفيصلية بدرة الرياض الإثنين الماضي.

ويعد هذا اللقاء بداية لمناسبه سنوية تأسست كمبادرة من البرنامج الوطني للمعارض والمؤتمرات الذي يتطلع إلى تطويرها واستمراراها في السنوات القادمة ليصبح اجتماعاً مؤسسياً رئيساً يساهم في تعزيز التواصل والتآزر بين المستثمرين والمتعاملين وشركاء صناعة الاجتماعات السعودية.

وحضر لقاء "إفطار صناعة الاجتماعات السعودية" (124) مسؤولاً يمثلون شركاء البرنامج من (16) جهة حكومية، ومن أبرز الحضور: شركات التنظيم والتوريد للمعارض والمؤتمرات، ومدراء قاعات المعارض والمؤتمرات، وإعلاميون، إضافة إلى مسؤولي البرنامج.

وجرى اللقاء في أجواء مفعمة بالمودة والتقدير، حيث حرص مسؤولو البرنامج وفِي مقدمتهم، مستشار سمو رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني والمدير التنفيذي للبرنامج الوطني للمعارض وللمؤتمرات الترحيب بالضيوف وتبادل الأحاديث معهم، وشكرهم على الحضور والاستجابة لدعوة البرنامج.

وأعرب جانب من الحضور للقاء عن شكرهم للبرنامج ولمثل هذه اللفتة الاجتماعية التي تدعم أواصر العلاقة في صناعة الاجتماعات السعودية، مؤكدين حرص البرنامج الوطني للمعارض والمؤتمرات على إيجاد حالة من الانسجام والتناغم في هذه الصناعة.

وقالوا: كلنا اعتزاز وفخر لما وصلت إليه صناعة الاجتماعات في المملكة، معتبرين أن هذا تجمع متميز يضم كلاً من العارضين والقائمين على تنظيم الفعاليات، ووجهوا "كل الشكر والتقدير للمسؤول الأول عن هذا التجمع". 

بدوره، رحّب المهندس طارق العيسى المدير التنفيذي للبرنامج  بالحضور، وشكرهم على تلبية الدعوة، مؤكداً أن البرنامج الوطني للمعارض والمؤتمرات كيان أصيل يخدم الاقتصاد الوطني، ويدعم آفاق التنمية المستدامة، ويعمل البرنامج مع شركائه على نهضه صناعة الاجتماعات السعودية.
.+