206 آلاف زائر لمهرجان ربيع الرياض في يومين

  • Play Text to Speech


سجل مهرجان «ربيع الرياض حدائق وزهور» حضورا لافتا لزواره خلال اليومين الماضيين، إذ بلغ زواره 206 آلاف زائر، مع تنظيم وجهود مميزة من موظفي الإدارة العامة للحدائق وعمارة البيئة لإنجاح المهرجان.
وشهد مهرجان ربيع الرياض وجود التعداد السكاني في ركن ربيع الطفل، حيث قام الأطفال بوضع قبعات تحمل شعار التعداد والذي سيشهد انطلاق أعمال التعداد العام للسكان والمساكن خلال الأيام القليلة المقبلة، حيث يحتل برنامج التوعية الإعلامية في مشروع التعداد والموجه للمواطن والمقيم أهمية في المشروع كونه يهدف إلى تأصيل الثقافة الإحصائية بصورة عامة ودورها الفاعل في التخطيط السليم للحاضر والمستقبل، وفي الوقت ذاته يستهدف تغير أو تعديل مفاهيم المجتمع الخاطئة لاستخدامات بيانات التعداد مما سيسهم بدوره في تحقيق فهم أفضل لأهمية البيانات الإحصائية ومنها التعداد وهو ما يحقق الأهداف المتوخاة من التعداد، ويؤدي إلى ضمان الحصول على بيانات بدرجة عالية من الدقة والشمول.
ويضم ركن ربيع الطفل مجموعة من الفعاليات المحببة للأطفال، منها سباق سيارات الريموت كنترول والفعاليات الأسفنجية وفعالية التصوير والفك والتركيب وغيرها من الفعاليات المحببة للأطفال، حيث بلغ عدد زوار الركن نحو عشرة آلاف طفل زائر.
وأمن جهته وضح المهندس توفيق الحماد المدير العام للإدارة العامة للحدائق وعمارة البيئة في أمانة الرياض الجهة المنظمة والمشرفة على المهرجان، أن الحضور الكثيف والكبير يشعرنا بالسعادة، وخاصة أننا نرى أهداف المهرجان تتحقق على أرض الواقع، وتحقق البسمة والفرح لسكان العاصمة وزوارها، في ظل ما تم توفيره من فعاليات وبرامج وأنشطة ومشاركات حكومية وخاصة في مهرجان ربيع الرياض الذي يأتي بدعم مباشر من الأمير الدكتور عبد العزيز بن محمد بن عياف أمين الرياض ومتابعة من الدكتور إبراهيم الدجين وكيل الأمين للخدمات.
وأشار المهندس الحماد إلى أن عدد زوار مهرجان «ربيع الرياض حدائق وزهور» بلغ بعد أن دشنه أمين الرياض 82 ألف زائر وزائرة، فيما كان حضور الأحد حيث فتح المهرجان أبوابه من الساعة الرابعة والنصف 123 ألف شخص، معربا عن سعادته بتوفير الخدمات كافة لزوار مهرجان ربيع الرياض في عامه السادس والذي أصبح أحد سمات الرياض ووجهة سياحية لسكانه وزائريه.
يأتي مهرجان «ربيع الرياض حدائق وزهور» في عامه السادس ضمن برامج وفعاليات أمانة الرياض، وهو معرض لتصميم وتنسيق الحدائق والمواقع والزهور ونباتات الزينة ونباتات الظل والديكور الداخلي وتنسيقها والمستلزمات الخاصة بها، إضافة إلى مجموعة من الفعاليات التي تتمحور حول الزهور ونباتات الزينة ليقوم المهرجان بدور التعليم والتوعية والترفيه للزوار بجميع شرائحهم، وبرنامج تعليمي وتثقيفي وتوعوي تطبيقي في جانب عمارة البيئة والحدائق والنباتات، وكذلك غرس حب الزهور والنباتات والتجميل في نفوس أفراد المجتمع، وأحد روافد الجذب السياحي للرياض لدعم صناعة السياحة الداخلية، وعنصرا ترفيهيا للعائلات مع أبنائهم من خلال ما يضمه من فعاليات منوعة، وكذلك توثيق روابط التواصل بين العاملين في مجالات عمارة البيئة والتشجير والزهور ونباتات الزينة الداخلية والخارجية لتبادل الخبرات والمعارف وتطويرها، والتعرف على الجديد في مجال الزهور والنباتات والتنسيق الداخلي.
.+