سلطان بن سلمان:معرض القوارب مناسبة اقتصادية عالمية ووطنية تنعكس آثارها على السياحة

  • Play Text to Speech


الأمير سلطان بن سلمان خلال مشاركته حفل إفتتاح معرض القوارب بجدة
 كشف صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار أنه تم الاتفاق مع المنظمين لمعرض القوارب الدولي بأن تكون هناك فعاليات مصاحبة له في النسخة الثالثة، كسباق القوارب وعروض للتراث البحري؛ وذلك لجعل المناسبة مناسبة بحرية على مستوى عال، مشيراً إلى أن هذا المعرض يُعدّ مناسبة اقتصادية عالمية ووطنية مهمة تنعكس آثارها على السياحة من خلال جذب الجمهور.
جاء ذلك خلال انطلاق معرض القوارب الدولي الثاني الذي افتتحه نيابة عن صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبد العزيز، أمير منطقة مكة المكرمة، صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة أمس الأول، وذلك في نادي الفروسية لليخوت.
وفور وصول الأمير مشعل تجوَّل على أجنحة المعرض والشركات المشاركة، واطلع على القوارب واليخوت التي قدمتها الشركات العارضة، وهي من مختلف الأنواع والأحجام.
وأوضح رئيس اللجنة المنظمة للمعرض رئيس اللجنة السياحية في غرفة جدة الأمير عبد الله بن سعود بن محمد آل سعود أن فعاليات المعرض سوف تستمر على مدى أربعة أيام. مشيراً إلى أن المعرض يمثل واجهة سياحية في الأنشطة الملاحية والبحرية، ويوفر مزيداً من فرص الأعمال الإقليمية والعالمية استكمالاً للنجاح الذي حققته الدورة الافتتاحية في العام الماضي.
وبيّن سموه أن معرض القوارب هو الوحيد من نوعه الذي يُقام في أحد أهم أسواق الملاحة البحرية والترفيهية، وهو عروس البحر الأحمر، ويتوقع له أن يستقطب ما يزيد على 30,000 زائر ومشترٍ تجاري رفيع المستوى. مضيفاً أن 135 من الشركات والعلامات التجارية تشارك في هذه الدورة من 19 دولة، مقارنةً مع 88 شركة وعلامة العام الماضي.
 وقال إن الحضور القوي من أمريكا الشمالية وأوروبا وأستراليا أسهم كثيراً في زيادة العدد الإجمالي للعلامات التجارية والشركات المشاركة في الحدث، ويأتي ذلك في ظل الخطط الرامية إلى تنفيذ مشاريع بحرية تتجاوز قيمتها الإجمالية 35 مليار دولار في دول الخليج بحلول العام 2013، بما في ذلك ثلاثة مشاريع في المملكة.
.+