السياحة والآثار) تنظم ورشة عمل (السياحة تثري)الأولى في الجموم

  • Play Text to Speech


 
نظمت الهيئة العامة للسياحة والآثار بالتعاون مع محافظة الجموم ورشة عمل أقامتها في المحافظة، ضمن برنامجها (السياحة تثري) مؤخرا بقاعة الأماكن للمناسبات.
 وأوضح مساعد المدير التنفيذي لجهاز التنمية السياحية بجدة الدكتورهشام بن محمد مدني عن ورش العمل أن اقامة الورشة في محافظة الجموم يأتي لكونها من المحافظات التي تحتضن العديد من المقومات السياحية والتاريخية والأثرية، مشيراً إلى ان الهيئة العامة للسياحة والآثار وبتوجيهات من صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان تعمل بشكل دائم مع القطاعين الحكومي والخاص لرفع مستوى الوعي السياحي والمحافظة على البيئة والمواقع الطبيعية، وذلك من خلال العديد من البرامج التي يأتي في مقدمتها برنامج (السياحة تثري).
 من جهته بين مقدم ورشة العمل مدير التسويق بجهاز تنمية السياحة بجدة هاني صعيدي أن الورشة هدفت إلى التوعية بأهمية السياحة ودورها في التنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، وتهيئة المجتمعات المحلية لاستثمار المقومات السياحية الحالية في مناطقها، وركزت على الدور الاقتصادي للتنمية السياحية، والذي يسهم في زيادة فرص العمل وتنويع مصادر الدخل، والدور الاجتماعي، إذ يستوعب قطاع السياحة جميع فئات المجتمع ويسهم في توفير العيش الكريم لهم مع الإسهام في تنمية المناطق الريفية وتطوير بنيتها التحتية.
واستعرض المدربون الدور الثقافي المهم في الحفاظ على الهوية التاريخية والثقافية وحماية الموروث الشعبي والآثار المهمة في المملكة، وفي نهاية ورشة العمل تفضل سعادة محافظ الجموم الأستاذ محمد بن عبدالعزيز القباع بتسليم الشهادات على الحضور.
 تجدر الإشارة إلى أنه ووفقا لاستطلاع قامت به الهيئة مؤخراً وينفذ أثناء ورش عمل البرنامج، استطاع برنامج تمكين المجتمعات المحلية " السياحة تثري " التأثير في المجتمع بأهمية السياحة، بوصفها صناعة ترفع القيم الحضارية والثقافية للمملكة، إلى جانب زيادة دخل الفرد، وتوفر فرص عمل جديدة ، بالإضافة إلى تطوير للبنى التحتية ، وتحسين مستوى الخدمات.

 
 
.+