(جهاز المدينة) يضبط 22مخالفة أسعار للفنادق والوحدات السكنية

  • Play Text to Speech


​أكد المدير التنفيذي لجهاز السياحة والآثار بمنطقة المدينة المنورة الدكتور يوسف حمزة المزيني أنه منذ بداية إجازة منتصف العام الدراسي تم تسيير 3 فرق ميدانية تعمل على مدار الساعة لمراقبة أسعار الفنادق والوحدات السكنية المفروشة للتأكد من عدم استغلال موسم إجازة الربيع لرفع أسعار الإيواء السياحي بالمنطقة نتيجة الإقبال المتزايد بسبب الإجازة وزيادة الطلب على الغرف الفندقية والوحدات المفروشة، ومراقبة مدى التزام تلك المنشآت بالتعليمات المنظمة لقطاع الإيواء السياحي.
وأضاف الدكتور المزيني: خلال  يومين تمت زيارة (66) منشأة، وقد نتج عن هذه الزيارات ضبط (22) مخالفة رفع  أسعار تم التعامل معها في حينه وألزمت تلك المنشآت بإعادة المبالغ الزائدة للنزلاء، كما تم ضبط (30) حالة تشغيل بدون ترخيص. موضحاً أن هذه الجولات التفتيشية لم تقتصر على المدينة المنورة فقط، بل شملت محافظة ينبع والتي تشهد هي الأخرى إقبالاً كبيراً من السياح خلال هذه الأيام.
ونوه المزيني بالمتابعة اليومية من قبل سمو أمير منطقة المدينة المنورة – رئيس مجلس التنمية السياحية بالمنطقة والذي يتابع ويطلع شخصياً وبشكل يومي على التقارير المرفوعة بهذا الخصوص من منطلق حرص سموه على عدم استغلال زائري المدينة المنورة والتلاعب بأسعار الخدمات المقدمة لهم.
وكانت الهيئة العامة للسياحة والآثار قد دعت إلى الإبلاغ عن أية زيادة في الأسعار في الفنادق والوحدات السكنية المفروشة خلال فترة الإجازة من خلال الاتصال على الرقم المجاني/ 80075500000, وذلك بعد التأكد من ارتفاع السعر على نسبة الزيادة في المواسم, أو عدم وضع المنشأة للوحة الأسعار التي تلزم بها الهيئة هذه المنشآت وتتضمن الأسعار في المواسم وغيرها، حيث تلزم الهيئة صاحب المنشأة بإعادة المستحقات المالية غير النظامية للنزيل في حال ثبت ارتفاعها عن الحد الأعلى للأسعار، بمعرفة فرق التفتيش التابعة للهيئة التي تكثف جولاتها الرقابية على منشآت الإيواء السياحي للتأكد من التزامها بالأسعار خلال فترة الإجازات.
.+