برعاية (السياحة والآثار)..اتفاقية تعاون لتدريب وتأهيل كوادر وطنية في المجال السياحي

  • Play Text to Speech


 جون بول هرزوج مدير عام شركة الهيلتون للشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والدكتور ياسين الجفري يوقعان الاتف
تحت رعاية الهيئة العامة للسياحة والآثار ممثلة في المشروع الوطني لتنمية الموارد البشرية السياحية "تكامل"، وقعت شركة الهيلتون العالمية وكلية الأمير سلطان للسياحة والإدارة بجدة، الأربعاء الماضي، اتفاقية تعاون لتدريب وتأهيل كوادر وطنية للعمل في المجال السياحي في فنادق الهيلتون في المملكة.
ووقع الاتفاقية من جانب الهيلتون السيد جون بول هرزوج مدير عام الشركة للشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والدكتور ياسين الجفري عميد كلية الأمير سلطان للسياحة والإدارة فرع جدة، وذلك للبدء بتدريب (2000) مواطن في منطقة مكة خلال الفترة المقبلة.
وأكد الدكتور عبد الله بن سليمان الوشيل مدير عام المشروع الوطني لتنمية الموارد البشرية السياحية "تكامل" في الهيئة العامة للسياحة والآثار، أن الهيئة ممثلة بمشروع "تكامل" قامت بعقد سلسلة من اللقاءات مع كبار مسئولي الشركات الأم للفنادق العالمية التي قدمت للعمل في المملكة العربية السعودية بغرض التنسيق مع الهيئة حول إعداد خطط وبرامج لاستقطاب الموارد البشرية الوطنية للاستفادة من فرص العمل التي ستوفرها النهضة الكبيرة في قطاع الخدمات الفندقية في المملكة.
وأضاف الوشيل:" هذه الاتفاقية تأتي نتاج لاجتماعات مسبقة بين الهيئة ممثلة بمشروع "تكامل" ومسؤولي شركة الهيلتون لعمل خطط توطين يتم بناء عليها استقطاب الموارد البشرية الوطنية".
وقال مدير عام مشروع "تكامل" إن  كلية الأمير سلطان في جدة تعتبر من الجهات التي أوصت بها الهيئة للتعاون مع القطاعات السياحية في المملكة لتدريب وتأهيل الكوادر الوطنية، لكونها معتمدة من الهيئة لجودة مخرجاتها، وأنها تستخدم المعايير المهنية والحقائب التدريبية التي أعدت من قبل الهيئة وشركائها لتحاكي احتياجات سوق العمل مباشرة.
وأشار إلى أن هيئة السياحة بدأت في تحرك يهدف إلى التخطيط المبكر لمخرجات برنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث الخارجي سواء للتخصصات السياحية أو التخصصات المطلوبة لقطاع السياحة من شأنه توفير فرص عمل مستقبلية في قطاع السياحة غضون السنوات القليلة القادمة.
ولفت الدكتور الوشيل إلى أن الطلبة السعوديون المبتعثون في الخارج بدءوا بالتواصل مع المشروع الوطني "تكامل"بطلبات التطبيق لدى تلك الفنادق في دول الابتعاث. وقال:" وصلتنا بعض الطلبات للتطبيق في فنادق الهيلتون في أمريكا"وقد بدأ التنسيق مع مسئولي الشركة لإيجاد آليات لخدمة هذه التوجهات.
.+