(فريق السلام)يحط رحاله في الشرقية

  • Play Text to Speech


يحط (فريق السلام)رحاله الاثنين 22-02-2010م في المنطقة الشرقية الذي يقوم برحلة من أجل المملكة تحت عنوان (اكتشف تراثنا العمراني)والتي ترعاها الهيئة العامة للسياحة والآثار وتم ترخيصها من قبل الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية وذلك ضمن زيارة الفريق التي شملت عدداً من مدن المملكة .
وسيكون وصول الفريق على متن الدراجات النارية وسيارات الدفع الرباعي ويتكون الفريق من (40)رحالة حيث سيقوم الفريق بزيارة المواقع التاريخية ومواقع التراث العمراني والتي تمثل نسيجاً عمرانياً يمثل فن العمارة القديم والذي يميز المنطقة وتسليط الضوء عليها وحمايتها والمحافظة عليها.
وتشمل جولة فريق السلام للمنطقة الشرقية زيارة معرض ارامكو السعودية بالظهران والبئر رقم (7) أول بئر ظهر فيها البترول وكذلك المسجد القديم بالظهران وزيارة متحف الدمام الإقليمي للتعرف على ما تحتويه قاعات المتحف من قطع ومخطوطات أثرية للمنطقة الشرقية  كما يقوم الفريق بزيارة إمارة المنطقة الشرقية للسلام على سمو أمير المنطقة الشرقية ثم ينتقل الفريق بعد ذلك إلي زيارة قلعة تاروت بالقطيف التي يعود تاريخها إلي (5000) سنة قبل الميلاد والاطلاع على المعالم الأثرية فيها  وفي طريق عودتهم إلي الدمام يتوقف الفريق في الواجهة البحرية بالدمام (منتزه خادم الحرمين الشريفين)احد المعالم السياحية بكورنيش الدمام حيث يقام لهم حفل استقبال يحضره عدد من المسئولين في المنطقة بعد ذلك يتوجه أعضاء الفريق إلي محافظة الخبر لزيارة مركز الأمير سلطان بن عبدالعزيز للعلوم والتقنية (سايتك) وزيارة معرض الديناصورات  ثم ينتقل فريق السلام إلي مجمع الراشد بالخبر لتنفيذ حملة التبرع بالدم بالتعاون مع مستشفى الملك فهد التخصصي .
ورحب مدير جهاز التنمية السياحة والآثار بالمنطقة الشرقية المهندس عبداللطيف بن محمد البنيان بالفريق في المنطقة الشرقية مؤكدا أن المنطقة الشرقية تزخر بكثير من مواقع التراث العمراني والمواقع الأثرية في مختلف محافظات المنطقة  مشيرا أن الزيارة تسهم في التعريف بهذه المواقع لدعمها وتطويرها وضمان تنميتها وتحويلها إلى مواقع ثقافية واقتصادية يضمن تحقيق الحماية والعناية الدائمة لها.
وأوضح البنيان أن الهدف من زيارة (فريق السلام)الذي قام بزيارة معظم مناطق المملكة يهدف إلي تسليط الضوء على مناطق التراث العمراني والمحافظة عليها وتعريف الشباب بالمقومات السياحية بالمملكة، والتعريف بها ضمن الجهود التحضيرية التي تقوم بها الهيئة العامة للسياحة والآثار استعداداً للمؤتمر الأول للتراث العمراني في الدول الإسلامية الذي تنظمه الهيئة.
.+