أمير القصيم:مهرجان الكليجا يدعم المنطقة سياحياً واقتصادياً

  • Play Text to Speech


أمير القصيم يقص شريط المهرجان
 دشن صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم الأحد الماضي انطلاق فعاليات مهرجان الكليجا الثالث وذلك في مركز الملك خالد الحضاري بمدينة بريدة بحضور صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود.
وكان في استقبال سموه وكيل إمارة منطقة القصيم عبدالعزيز الحميدان ومدير شرطة القصيم العميد عبدالله الزهراني وأمين أمانة منطقة القصيم المهندس أحمد السلطان ومدير الشؤون الصحية الدكتور صلاح الخراز ورئيس الغرفة التجارية الصناعية بالقصيم والمدير التنفيذي لمهرجان الكليجاء فهد بن إبراهيم العييري وعدد من المسؤولين.
وبعد وصول سموه مقر المهرجان قصّ شريط الافتتاح معلناً انطلاقة المهرجان والذي يستمر حتى 12-1.
وقد تجول سموه في أجنحة المهرجان في 7 صالات شملت أنواعا مختلفة من المنتجات الأسرية بالمنطقة حيث اطلع سموه وسمو نائبه على منتجات الحرف اليدوية التراثية وأعمال الخصف والخياطة والسدو والغزل كما قدّم سموه شكره للقطاعات المشاركة.
فيما شاركت عدد من الجمعيات الخيرية في رعاية عدد من الأسر لعرض منتجاتها وأعمالها خلال المهرجان وذلك في صالة إبداعاتي.
وقد قدّمت الجمعية التعاونية متعددة الأغراض (حرفة) رعاية اكثر من 77 أسرة لعرض منتجاتها المتنوعة، وقد أشاد سموه بما شاهده من حسن تنظيم ودقة في العرض للمنتجات الأسرية، وفي نهاية الجولة تم تكريم الرعاة.
عقب ذلك أدلى سمو أمير منطقة القصيم بتصريح قال فيه "إنني سعيد بافتتاح مهرجان الكليجا لهذا العام، وفي الحقيقة أن هذا المهرجان أصبح رقماً مهماً ومحترماً في المناسبات وفي المواسم التي يكون فيها ولذلك اصبح يأخذ هذه السمة وهذا الطابع لدى الجميع ونجد هذا يتجسد في مشاركة القطاعات المشاركة جميعاً في عددها وفي نوعها، وقال سموه إن الكليجا هو موروث قديم للأكلات الشعبية وتجلى فيه الاهتمام من هذا المنطلق، ولا شك أن أسرنا في حاجة إلى من يدعمها ونقف معها ونعينها ونساعدها بشكل جيد حتى تستطيع ان تصل إلى مستوى معيشي جيد، وقال سموه إن الدولة لم تقصّر في هذا الجانب من خلال الضمان الاجتماعي حيث يقدم العطاءات الجيدة".
وزف سموه بشرى للمسجلين في الضمان الاجتماعي بان ميزانية هذا العام في وزارة الشؤون الاجتماعية تحمل إدارة متخصصة في الضمان الاجتماعي نسائية فأصبح هناك إدارة نسائية للضمان الاجتماعي وسوف يبدأ الترتيب لها قريباً وتزاول عملها خدمة لأسر هذه المنطقة لتكون الأسرة في راحة واطمئنان لمتابعة حاجاتها ومخصصاتها.
وقدّم شكره لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد وسمو النائب الثاني على ما يقدمونه لأبناء الوطن من رعاية واهتمام.
وقال سموه إنني نقلت تجربة القصيم لسمو الأمير سلطان بن سلمان رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار في مجال السياحة وكان هناك عدة أهداف طرقناها وقدمنا كثيرا من المعطيات والتجارب ومنها هذا المهرجان السامي بشكل جيد.
وعن مطار القصيم حيث أصبح يستقبل رحلات دولية وهذا هو أمر مهم يبين أن المنطقة أصبحت تطلب وهي لا تطلب، وضيوف المنطقة نرحب بهم جميعاً ونود أن نطلعهم على الكثير مما لدينا ونطمع منهم أن يكونوا شركاء في التقدم السياحي بالمنطقة ورجال الأعمال في المنطقة وزملائهم ومن خارج المنطقة وهذه تجعلنا جميعاً نفخر بالمنطقة لكونها جاذبة للسياحة، وهذا المهرجان الذي انطلق من فكرة صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل استطاع هذا المهرجان أن يأخذ مكانه في فعاليات المنطقة وأشكر الجميع على مساهمتهم وتقديمهم الكثير في هذا المهرجان ولأمانة المنطقة ولامارة المنطقة ورئيس الغرفة جميعاً وأمين السياحة وممثلها وللقطاعات المشاركة والمنظمين.
.+