وكيل محافظة الاحساء يفتتح ورشة(تطوير الفعاليات السياحية)

  • Play Text to Speech


افتتح الاستاذ خالد بن عبدالعزيز البراك وكيل محافظة الاحساء ورشة عمل تطوير الفعاليات السياحية  التي نظمها جهاز التنمية السياحية والآثار بالأحساء صباح أول من أمس الاربعاء في نادي الفتح الرياضي .
واستهل الحفل الذي حضره الدكتور علي بن صالح عنبر مدير تطوير المنتجات بالادارة العامة للبرامج والمنتجات السياحية بالهيئة العامة للسياحة والآثار ، والدكتور وليام أوتول خبير تنظيم المهرجانات والفعاليات استهل بكلمة للمدير التنفيذي لجهاز التنمية السياحية والآثار بالاحساء علي بن طاهر الحاجي شكر فيها لسعادة وكيل المحافظة تشريفه إطلاق الورشة ، وأضاف الورشة هو إكساب المشاركين العاملين في مجال السياحة من القطاعين الحكومي والخاص , المعرفة حول معايير وآلية تنظيم الفعاليات والمهرجانات السياحية ذات الجدوى الاقتصادية والمردود المادي الذي يضمن نجاحها واستمراريتها كما سيكون للورشة إضافة نوعية لروزنامة الفعاليات السياحية المستقبلية لمحافظة الاحساء ,كما أنها فرصة للالتقاء والتواصل بأصحاب الاختصاص في مجال صناعة الفعاليات.
ولفت الحاجي إلى أن دور الهيئة العامة للسياحة والآثار في دعم الفعاليات يتمثل في المبادرة بفكرة الفعالية وتطويرها كمنتج سياحي ذو جدوى اقتصادية للمنطقة والمساهمة في إعداد الخطة التنفيذية ,وجلب المنظم والتنسيق مع الشركاء .
بعد ذلك ألقى الاستاذ خالد البراك كلمة أكد خلالها على أن الهيئة العامة للسياحة تقوم في جميع مناطق المملكة بتقديم منتجات ذات تميز في مجال المهرجانات مشيراً إلى مهرجان حسانا فله ، ومهرجان "سوق هجر "المزمع إقامته والذي يحمل أبعاد اقتصادية وتراثية وثقافية ، ولفت البراك إلى أن سمو محافظ الاحساء ورئيس مجلس التنمية السياحية والآثار الأمير بدر يولي هذا السوق جل اهتمامه لذا فقد وجه بتشكيل لجنة لتنظيم السوق برئاسة وكيل المحافظة وبشراكة عدد كبير من الجهات الحكومية .
بعد ذلك انطلقت الورشة التي شارك فيها ماجد الحيزان مدير برنامج سياحة الثقافة والتراث ، وناقش الدكتور أتول والحضور الذين فاق عددهم عن 40 مشاركاً من جهات حكومية وأهلية مختلفة الفائدة من الفعاليات ، والمشاكل التي يوجهها منظمو المهرجانات والمهرجانات التي يرغب فيها الناس في مجتمع الاحساء ،وأشار الخبير السياحي أن الفعاليات تحمل العديد من الفوائد منها ترسيخ مبدأ العمل الاجتماعي ،تحفيز الدور الاقتصادي والثقافي،خلق وزيادة فرص العمل .
.+