فيصل بن خالد يفتتح ورشة عمل تحت عنوان "عسير الوجهة السياحية الأولى بالمملكة 2015"

  • Play Text to Speech


​أكد  صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبد العزيز أمير منطقة عسير ورئيس مجلس التنمية السياحية بالمنطقة على ضرورة تعاون  وتكاتف كافة الشركاء من قطاع عام وخاص ومجتمع محلي للرقي بالسياحة في المنطقة وذلك للوصول الى الاهداف المنشودة التي من شأنها ان ترتقي بالسياحة في هذه المنطقة التي تمتلك مقومات جذب سياحي تفوق بقية مناطق المملكة.
جاء ذلك أثناء افتتاح سموه لورشة العمل التي تنظمها فرع الهيئة العامة للسياحة والآثار بعسير، تحت عنوان «عسير الوجهة السياحية الأولى بالمملكة 2015» بفندق قصر أبها التي تهدف إلى قيام الشركاء من قطاع عام وخاص ومجتمع محلي بوضع تصور لما ستكون عليه السياحة في عسير بعد أربعة أعوام من الآن.
وشددسموه على أهمية ودور الإعلام وشراكته الأساسية في نقل الصورة الصادقة عن منطقة عسير لما حباها الله من مقومات مختلفة وأجواء فريدة ما جعلها في مقدمة المناطق السياحية, مؤكدا سموه على أن منطقة عسير غنية دائما برجالها وتراثها وبمورثها الشعبي وتحتوى على جبال السراة وساحل عسير البكر الذي يعدمن أجمل سواحل المملكة ومشيرا سموه الى ضرورة تعاون رجال الاعمال في المنطقة  مع إتاحة الفرصة الكاملة لتلك الشركات للاستثمار في ساحل عسير البحري مع تقديم كافة التسهيلات لمن يرغب الاستثمار في سواحل المنطقة التي تحتاج إلى عدد من المشاريع التي لا تؤثر على طبيعته وجمال سواحلها,
مقدما سموه شكره الى صاحب السمو الملكي الأمير  سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار والى كافة منسوبي الهيئة على الجهود المميزة التي تقوم بها الهيئة بتوجيه من سموه الكريم.
من جانبه أوضح المدير التنفيذي لجهاز الهيئة العامة للسياحة والآثار بعسير عبد الله مطاعن انه تم من خلال هذه الورشة مناقشة الإطار العام للعمل السياحي في عسير لتكون عسير هي الوجهة السياحية الأولى بالمملكة، وذكر أن عسير لديها 9 مسارات سياحية سيتم مراجعة كل مسار من حيث المقومات واحتياجاته المستقبلية مقدما شكره لأمير عسير ورئيس مجلس التنمية السياحية بالمنطقة على ما يقدمه لجهاز السياحة من اهتمام بالغ جعل من عسير الوجهة الأولى للسياح داخل الوطن وخارجة ,ثم شاهد الجميع فيلمًا تخيليًا عن رؤية عسير السياحية وما يمكن تحقيقه ومن ثم ألقي الضوء على الإحصاءات السياحية لعسير حاضرًا ومستقبلاً وتسليط الضوء على مساراتها وأهدافها وتنميتها وأبرز مقوماتها السياحية.
ثم ألقى مستشار سمو رئيس الهيئة  الدكتور خالد طه كلمة نقل فيها تحيات رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار وقال نحن نشارككم ورشة العمل التي جاءت بعنوان «عسير الوجهة السياحية الأولى بالمملكة 2015» وذلك لنرى عسير بحلتها الجديدة بعد أربع سنوات وقد قفزت قفزات ملحوظه   .
مؤكدا طه بأن هذه الورشة تعتبر فصلا جديد من فصول التعاون المشترك بين الهيئة العامة للسياحة والآثار ومنطقة عسير لتكون عسير هي الوجهة الأولى للسياحة بالمملكة.
وفي نهاية اللقاء تسلم أمين منطقة عسير المهندس ابراهيم الخليل درع التميز,عقب ذلك بدأ جدول عمل الورشة متضمنا مجموعات موزعة على المسارات السياحية تقوم كل مجموعة برسم المسار ووضع نقاط الجذب والتوجهات المستقبلية عليه وبالتالي توزيع المهام والمسئوليات على فترة الإنجاز المحددة .
الجدير بالذكر أن أمير منطقة عسير سيعتمد الخطة النهائية لأخذها في الاعتبار في ميزانية الشركاء للأربع سنوات القادمة.
.+