ريادة وتفوق الكتروني لهيئة (السياحة والآثار) يتوجها بالجوائز المحلية والدولية

  • Play Text to Speech


مقر الهيئة العامة للسياحة والآثار

 عكس حصول الهيئة العامة للسياحة والآثار على جائزة التميز في تقديم الخدمات الالكترونية الحكومية المقدمة مؤخرا من هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات بعد تفوقها في عدد الخدمات الالكترونية المقدمة على البوابة الوطنية للتعاملات الالكترونية الحكومية www.saudi.gov.sa والتي بلغت 54 خدمة، جهود الهيئة في مجال الحكومة الإلكترونية، وحرصها على الحفاظ على ريادتها وتميزها في الإدارة الإلكترونية، ولتظل النموذج المثالي في هذا المجال بين الدوائر الحكومية.
وتسعى الهيئة إلى تبني كل ما هو جديد في الإدارة الإلكترونية، وزيادة الخدمات الإلكترونية التي تقدمها، كون الخدمات الإلكترونية تسهل على المواطنين إنجاز كافة تعاملاتهم مع الهيئة الكترونياً، وهو ما أهَّل الهيئة ا إلى أن تحتل المركز الثاني بين الجهات الحكومية في عدد التطبيقات المعتمدة وفقاً لبرنامج التعاملات الحكومية الإلكترونية "يسر".
وتعد جائزة التميز في تقديم الخدمات الإلكترونية تتويجاً جديداً لتميز الهيئة في مجال التعاملات الالكترونية، ونجاحاً آخر يضاف لسلسلة النجاحات التي يقودها رئيس الهيئة صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان، الذي نجح في وضع الهيئة في المقدمة في المجال التقني، وهو ما انعكس في الجوائز الكثيرة التي حصلت عليها الهيئة من عدد من الجهات المحلية والعربية والعالمية.
وجاء حصول الهيئة على تلك الجوائز استناداً لتطبيقها أحدث النظم الإلكترونية في عملها، حيث أنجزت الهيئة نظامين إلكترونيين متطورين لإصدار التراخيص لمنظمي الرحلات السياحية والمرشدين السياحيين، واللذين دشنهما صاحب السمو الملكي سطام بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض بالنيابة لدى افتتاحه في ربيع الآخر الماضي ملتقى السفر والاستثمار السياحي السعودي 2009م، وهو ما يدعم تطبيقات الهيئة في مجال الحكومة الإلكترونية السياحية.
وتميزت الهيئة في تأسيس البنية التحتية الأساسية لأنظمة حاسوبية متطورة، حيث أن أحد أهم أهداف مشاريع الهيئة التقنية هو (مكاتب بدون ورق)، وهذا ما تحقق بفضل الله من خلال تطبيق أنظمة سير العمل الإلكتروني، والبريد الإلكتروني، وكذلك الفاكس الإلكتروني، والسجلات الإلكترونية، والأرشفة الإلكترونية، وأنظمة المعلومات الجغرافية، وتطبيقات تخطيط موارد المنشأة من شركة أوراكل.
كما أن من أهم العوامل التي ساعدت على تميز الهيئة هو تطبيق أنظمة إدارة المشاريع الإلكترونية، فالبنية التحتية للمعاملات الإلكترونية الحكومية في الهيئة كاملة وجاهزة من بناء الشبكات الحديثة والتطبيقات المتقدمة، والتي يمكن أن نرى تأثيرها من خلال التواصل عبر شبكات الفيديو أو ما يسمى ب(مؤتمرات الفيديو المرئية)، وهو ما يغني عن الحل والترحال وهو ما يوفر المال والجهد والوقت معاً .
وتطبق الهيئة العديد من النظم الإلكترونية، ومنها نظام التأشيرة السياحية الإلكترونية الذي يعتبر من أبرز الأنظمة التي أنجزتها الهيئة بعد أن وقعت اتفاقية مع شركة (العلم) التابعة لوزارة الداخلية المتخصصة في أمن المعلومات والأعمال الإلكترونية، وذلك لتقديم خدمات الدعم الفني لإنشاء وتشغيل نظام التأشيرة السياحية الإلكتروني، حيث يتم بموجب هذا النظام إصدار التأشيرات السياحية عبر نظام إلكتروني يقوم بتنفيذ عملية إصدار التأشيرات السياحية، ويرتبط النظام بقواعد بيانات مركز المعلومات الوطني بوزارة الداخلية، وزارة الخارجية، وزارة الحج والهيئة العامة للسياحة والآثار.
وفي إطار جهود الحفاظ على الآثار، طورت الهيئة نظام الخارطة الأثرية الإليكترونية، حيث يتيح النظام إمكانية تعبئة استمارة بيانات أي موقع سواء كان أثرياً أو تاريخياً أو تراثاً شعبياً أو تراثاً عمرانياً أو تراثاً أدبياً بشكل آلي، إضافة إلى مشروع تفتيش مساكن الإيواء الذي يتيح إمكانية تعبئة استمارة البيانات الأساسية للمنشأة، وتسجيل الملاحظات على المنشأة، والبحث عن أي منشأة سواء باسم المنشأة أو درجتها أو رقم السجل التجاري.
وقاد تميز الهيئة في مجال الإدارة الإلكترونية  إلى الحصول على العديد من الجوائز المحلية والعربية، حيث حصلت على جائزة (أفضل تطبيق الكتروني حكومي) في الدول العربية المقدمة من مجلة -ACN  Award -Arab computer News   الصادرة عن شركة ITP العالمية المتخصصة في تقنية المعلومات والإدارة الالكترونية كأفضل جهاز حكومي عربي في مجال تطبيق التعاملات الالكترونية.
وفاز موقع الهيئة الإلكتروني بجائزة الإبداع البصري من المنظمة العربية للتنمية الإدارية لعام 2010م، وحصل مركز الاتصال السياحي على جائزة أفضل تطبيق داخلي لمركز اتصال في الشرق الأوسط لعام 2009م.
وحصدت مواقع الهيئة الإلكترونية المراكز الأولى لجوائز الجامعة العربية، حيث حصل موقع الهيئة العامة للسياحة والآثار الرسمي www.scta.gov.sa على جائزة أفضل بوابة حكومية إستراتيجية، وموقع مركز الأبحاث والمعلومات السياحية (ماس) www.mas.gov.sa على جائزة المركز الثاني في تصنيف المواقع المعلوماتية، فيما فاز موقع المؤتمر الدولي الأول للتراث العمراني في الدول الإسلامية www.islamicurbanheritage.org.sa على جائزة المركز الأول في تصنيف المواقع الثقافية.
كما حصلت الهيئة على عدد من الجوائز وشهادات التقدير لنجاحها في تطبيق مفهوم الإدارة الالكترونية في تعاملاتها الإدارية داخل الهيئة وخارجها، منها شهادة الجودة العالمية (آيزو) كاعتراف دولي بتقدم أنظمتها وإجرائها الإدارية، وتم منحها شهادة تطبيق نظام الجودة العالمي.
وحصدت الهيئة جائزة (اوراكل) بعد أن أنجزت تطبيق مجموعة من التطبيقات والأنظمة المعتمدة على نظام أوراكل، منها مشروع تخطيط موارد المنشأة الحكومية الذي يحتوي على نظام الخدمات الذاتية، نظام الموارد البشرية، نظام المالية، نظام المشتريات وتدريب منسوبيها على إتقان استخدام هذه الأنظمة بشكل متقدم.

.+