(السياحة والآثار)تنظم معرضاً مصوراً عن خادم الحرمين الشريفين في المتحف الوطني

  • Play Text to Speech


مبنى المتحف الوطني
تنظم الهيئة العامة للسياحة والآثار معرضاً مصوراً عن خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود احتفاءً بعودته –يحفظه الله -إلى أرض الوطن من رحلته العلاجية التي تكللت ولله الحمد بالنجاح.
وأوضح نائب الرئيس للآثار والمتاحف في الهيئة العامة للسياحة والآثار الدكتور على بن إبراهيم الغبان، أن المعرض الذي يقام خلال الفترة القريبة القادمة في القاعة التاسعة والبهو الرئيس في المتحف الوطني بالرياض سيتضمن (200) صورة عن ملك الإنسانية تتركز على ستة محاور رئيسة.
وقال الغبان إن المحور الأول للمعرض سيكون حول الدور  الاجتماعي والإنساني لخادم الحرمين الشريفين، ويبرز ما قدمه ويقدمه ملك الإنسانية لأمته وشعبه، حيث عمل – حفظه الله - على تنمية بلاده ورقيها وتطورها، فكان هاجسه الأول والأخير إنسان هذه البلاد ومواطنها.
وأضاف أن المحور الثاني سيتناول جهود خادم الحرمين الشريفين في المجال السياسي الإقليمي والدولي، وسياساته الحكيمة التي جعلت المملكة من أهم القوى السياسية في العالم، وباتت تلعب دوراً فاعلاً في المجتمع الدولي، مشيراً إلى أن المحور الثالث سيكون اقتصادياً، ويركز على المكانة الاقتصادية التي وصلت إليها المملكة العربية السعودية عالمياً بفضل توجيهاته – يحفظه الله – والتي وضعت المملكة ضمن أقوى 20 دولة اقتصادية في العام من خلال عضويتها في مجموعة العشرين الاقتصادية.
وأشار نائب الرئيس لقطاع الآثار والمتاحف، إلى أن المعرض سيتناول جهود ملك الإنسانية في المجالات الحضارية والثقافية والتنموية في المملكة، والتي حققت فيها المملكة تقدماً كبيراً، كما سيتضمن جهود خادم الحرمين الشريفين في مجال خدمة الإسلام بما في ذلك الدعم الكبير الذي قدمه وما زال يقدمه – يحفظه الله – للعناية بالحرمين الشريفين وتوسعتهما، وخدمة ضيوف الرحمن من الحجاج والمعتمرين، إضافة إلى مشاريع جسر الجمرات، وقطار المشاعر، وقطار الحرمين الشريفين.
يشار إلى أن ( 28 ) متحفاً تتبع الهيئة العامة للسياحة والآثار ستفتح أبوابها للزوار خلال أيام الاحتفاء بعودة خادم الحرمين الشريفين إلى أرض الوطن وذلك استشعاراً منها بأهمية ارتباط المواطن بتاريخ بلاده وحضارتها خاصة في المناسبات الوطنية العظيمة.
.+