52 حرفية يستفيدون من برامج تدريبية ترعاها (السياحة والآثار) والبنك الأهلي بمحافظة الوجه

  • Play Text to Speech


د. عبدالله بن سيليمان الوشيل
أكمل المشروع الوطني لتنمية الموارد البشرية السياحية "تكامل"في الهيئة العامة للسياحة والآثار ودائرة المسئولية الاجتماعية بالبنك الأهلي التجاري الاستعدادات لاستقبال (52) حرفية في مركز الخرار بمحافظة الوجه بمنطقة تبوك  للانخراط في عدد خمس برامج تدريبية على عدد من المهن الحرفية والصناعات التقليدية.
وقال الدكتور عبدالله بن سليمان الوشيل مدير عام المشروع الوطني أن المشروع الوطني حدد يوم السبت القادم الموافق الثاني عشر من محرم موعداً لانطلاق تلك البرامج، مشيرا إلى أن البرامج ستشمل تدريب 10 حرفيات على حرفة المنتجات الجلدية والسعف وتدريب 12 حرفية على حرفة الخياطة والتطريز، وتدريب 10 حرفيات على حرفة الغزل والنقش، وتدريب 10 حرفيات على حرفة الخد والعذار، وتدريب 10 حرفيات على استخراج سمن البان.
وألمح الدكتور الوشيل إلى أن توجيهات صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة تقضي بأن يتم التخطيط لكل البرامج لتعطي في النهاية مخرجاً فاعلاً يعود بالنفع على المواطن والوطن، وخلال العام المنصرم، وكمخرج فاعل للبرامج التدريبية تم فتح أكثر من منفذ لتسويق منتجات الأسر المنتجة في كل من مجموعة كارفور ومجموعة الحكير تم من خلاله تسويق أكثر من 1800 قطعه حرفية ووصلت قيمة المبيعات إلى أكثر من (147000 ريال ). 
وقدم الدكتور الوشيل شكره وتقديره للمسئولين في البنك الأهلي التجاري ممثلاً بمسئولي دائرة المسئولية الاجتماعية في البنك، والذين كان لهم الدور الفعال بتنظيم ورعاية البرنامج الطموح في مركز الخرار، مؤكداً أن أسلوب الشراكة الفاعلة والذي اتخذته الهيئة منهجاً في تنفيذ خططها وبرامجها بدأ يؤتي ثماره عن طريق تفعيل العديد من تلك الخطط والبرامج بأسلوب أداء متميز بحكم تعدد الخبرات وتنوع الموارد. وأثنى على دور الزملاء التكاملي في جهاز التنمية السياحية بمنطقة تبوك مع كافة الشركاء لتسهيل مهمة اقامة  هذه البرامج.
من جهته، قدم رئيس مجلس إدارة لجنة التنمية الاجتماعية بالخرار الأستاذ مفرح بن حمدان البلوي شكره الجزيل لصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار على دعمه الكبير للتنمية مركز الخرار من خلال تنمية إمكانيات أهالي المحافظة في قطاع الحرف اليدوية والصناعات التقليدية في المنطقة ودعمه الكبير لهم وأيضا للمسئولين في البنك الأهلي التجاري على دعمهم ورعايتهم للبرامج.
.+