خبراء آثار من منظمات عالمية يستعرضون خطط حماية وتأهيل الدرعية التاريخية

  • Play Text to Speech


د.الغبان يشرح للوفد العالمي جانبا من مخططات حماية الدرعية التاريخية
اختتمت في مدينة الرياض الأحد 17 ربيع الأول 1432هـ ورشة عمل "حفظ وحماية وتأهيل حي طريف في الدرعية التاريخية"، التي نظمها الهيئة العامة للسياحة والآثار وبمشاركة عدد من الجهات الحكومية.
وقد أكد الدكتور علي بن إبراهيم الغبان نائب رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار للآثار والمتاحف أن ورشة العمل التي استمرت على مدى يومين تأتي في إطار متابعة مراحل تطوير الدرعية التاريخية والاستفادة من خبرات المسؤولين الدوليين وملاحظاتهم، وذلك بهدف حفظ وحماية وتأهيل حي طريف بعد تسجيله في قائمة التراث العالمي التابعة لمنظمة اليونسكو العام الماضي.
وقال الغبان إنه يشارك في الورشة ممثلون لمنظمة اليونسكو، والمجلس العالمي لخبراء الآثار (الايكموس)، ومنظمة الايكروم الدولية المختصة بترميم وصيانة المباني الأثرية والتراثية.
وأضاف أنه يشارك في الورشة أيضاً ممثلون للقطاعات الحكومية ومنها الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض، ودارة الملك عبدالعزيز، ومدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، والدفاع المدني بمحافظة الدرعية، وبلدية الدرعية، وكلية العمارة والتخطيط بجامعة الملك سعود.
وشدد الغبان على أن الهيئة تعمل بشكل حثيث وبتوجيهات من صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض رئيس اللجنة التنفيذية العليا لتطوير الدرعية ومن رئيس الهيئة صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان على الالتزام بالمعايير المطلوبة ومراعاة الاشتراطات التي حددتها منظمة اليونسكو والأسس الفنية الخاصة لحماية وتأهيل حي طريف.
وأوضح أن الهيئة ترتبط باليونسكو بعدد من مجالات التعاون منها الدراسات وتطوير المواقع التراثية وإتاحة المنظمة للخبرات التي تمتلكها المملكة تقديرا لأهميتها وكونها إحدى الدول المؤسسة لها.
وقدم الدكتور الغبان خلال الورشة اليوم عرضاً حول دور الهيئة العامة للسياحة والآثار في تطوير حي طريف، وذلك بالتعاون والتنسيق مع الجهات ذات الصلة  بالمشروع.
وتناولت الورشة خطط وبرامج الحفاظ على الدرعية التاريخية, واستعرضت مشروع تطوير الدرعية التاريخية والمراحل التي وصل لها المشروع.
وكان ممثلو منظمة اليونسكو، والمجلس العالمي لخبراء الآثار (الايكموس)، ومنظمة الايكروم الدولية المشاركون في الورشة قد قاموا السبت بعد نهاية الورشة بزيارة للهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض يرافقهم الدكتور علي الغبان حيث قاموا بالاطلاع على المخططات الهندسية لمشروع تطوير الدرعية التاريخية.
.+