(السياحة والآثار) و"سابتكو" تدشنان "الحافلة السياحية" بالرياض

  • Play Text to Speech


​بهدف التعريف بالحافلة السياحية بمدينة الرياض نظم فرع الهيئة العامة للسياحة والآثار والشركة السعودية للنقل الجماعي "سابتكو" الاحد الماضي رحلة للاعلاميين لعدد من المعالم السياحية بالمدينة.
وشارك في  "الحافلة السياحية" أكثر من خمسة عشر إعلامياً بالإضافة إلى عدد من المسئولين بفرع الهيئة والشركة في جولة سياحية امتدت لأكثر من خمس ساعات زاروا خلالها المتحف الوطني و "قصر المصمك" ، حيث انطلقت الحافلة من فندق الماريوت وإليه في جولة سياحية مسائية بين أحياء العاصمة التي ما زالت تفوح منها رائحة التاريخ والتراث والثقافة، مع الحرص على المرور بين المواقع والمعالم الحديثة التي تعكس مراحل التنمية التي تعيشها الرياض.
وفي المؤتمر الصحفي الذي عقد بعد نهاية الجولة أكد عبد الرحمن الجساس المدير التنفيذي لفرع الهيئة العامة للسياحية والآثار بمنطقة الرياض أن مشروع "الحافلة السياحية" هو برنامج يهدف للتعريف بأهم مواقع الجذب السياحي بمدينة الرياض وتشجيع السائح الداخلي لزيارة المواقع السياحية بالعاصمة، مشيراً إلى أن تعريف السائح الداخلي هنا يشمل المواطنين والمقيمين والزوار.

وأوضح الجساس أن هذا المشروع الذي يتم بالشراكة مع "سابتكو" يهدف إلى وضع الرياض كوجهة رئيسية للسياحة والمساهمة في بناء تصور إيجابي عنها كمدينة سياحية، بالإضافة إلى تسهيل مهمة السياح في البحث عن المواقع السياحية بالمدينة، موضحاً أن الجولات السياحية تتكون من مسارين هما "المتحف الوطني – المصمك – سوق الزل" والمسار الثاني "الدرعية – وادي حنيفة"، وتنطلق من عدة أماكن بالرياض فيما تباع التذاكر من خلال منافذ البيع المتوفرة في برج المملكة وبرج الفيصلية وفندق الماريوت، مبيناً أن الفترة القادمة قد تشمل عدة مسارات أخرى للحافلة السياحية بالرياض حتى تتيح للسائح التنقل ضمن عدة مسارات في يوم مفتوح، مشيراً إلى أن العديد من عناصر المشروع قد يتم تطويرها لاحقاً وفق متطلبات التطوير المرتبطة بالمشروع، وأن المسار الأول مجرد مرحلة أولى لإطلاق المشروع، لافتاً إلى أن الجولات السياحية ستدعم التوجه نحو السياحة ضمن مجموعات سياحية، وهي الثقافة الغائبة عن السائح السعودي.
وشدد الجساس على أن "سابتكو" شريك استراتيجي للهيئة، ليس في مشروع "الحافلة السياحية" فقط، بل في العديد من البرامج والمشروعات الأخرى، مثمناً جهود رئيس مجلس إدارتها المهندس عبدالله بن عبدالرحمن المقبل في دعم وتنمية الاستثمار السياحي والريادة في إطلاق برنامج city tour لأول مرة بالمملكة انطلاقا من العاصمة كشركة كبرى ومنظم رحلات سياحية معتمد من قبل الهيئة، معتبراً أن المشروع يربط بين العديد من الجهات العاملة في مجال السياحة بداية من مكان انطلاق الجولات المتمثل في الفنادق ومنشآت الإيواء السياحي ومروراً بعناصر الجذب السياحي بالعاصمة من متاحف ومعالم وتراث عمراني وأيضاً خدمات الإرشاد السياحي وصولاً إلى منظمي الرحلات السياحية من خلال ما تقدمه من برامج للسياح، مؤكداً أن الدور الأكبر في ذلك يقع على منظمي الرحلات السياحية الذين يجب أن يعملوا بمستوى احترافي ليستفيدوا من كافة عناصر السياحة بالمملكة.
ومن جهته أكد المهندس خالد بن عبدالله الحقيل المدير العام وعضو مجلس إدارة "سابتكو" أن التعاون بين الشركة وهيئة السياحة والآثار أثمر في العديد من البرامج والأنشطة ومنها "الحافلة السياحية"، موضحاً أن تلك الخدمة هي استكمال لخدمات مشابهة مثل "سابتكو ليمو" وبداية لبرامج أخرى في مجال تنشيط السياحة بالتعاون مع الهيئة، مؤكداً أن الرياض تمثل المرحلة الأولى لإطلاق خدمة "الحافلة السياحية" بهدف ربط ماضي الرياض بحاضرها من خلال زيارات المعالم التاريخية والحديثة التي تفخر بها العاصمة، واشاد بالدور الكبير لصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار الذي لا يدخر جهداً في سبيل تنمية وتطوير السياحة الداخلية وتوفير فرص الاستثمار في هذا المجال.
وأوضح الحقيل أن المرحلة القادمة ستشهد تشغيل خدمة city tour في جدة والمدينة المنورة، موضحاً أن المسارات تم تحديدها وتحديد سبل الوصول إليها بناءً على اختبارات عديدة لضمان اختصار الطرق والوصول للمواقع السياحية في أقصر وقت ممكن مع الحرص على أن يكون طريق الذهاب مغايراً لطريق الإياب لتمكين السياح من التعرف على أكبر قدر ممكن من أحياء الرياض ومعالمها السياحية التاريخية والحديثة.
.+