(جهاز حائل)ينجز تصنيف 78 وحدة سكنية من فنادق وشقق مفروشة

  • Play Text to Speech


أنهى قسم التراخيص والجودة في جهاز السياحة والآثار في منطقة حائل المسح الميداني الذي أجراه على قطاع الإيواء السياحي بمنطقة حائل، والذي تواصل العمل به خلال الأشهر الماضية، وتم خلالها زيارة جميع الوحدات السكنية المفروشة والفنادق بجميع محافظات المنطقة إضافة إلى مدينة حائل، وقد شمل المسح الميداني زيارة الوحدات السكنية والاطلاع على الرخص والوثائق التي لدى المنشآت وإعادة تصنيف تلك الوحدات بناء على التصنيف الحديث الذي أصدرته الهيئة العامة للسياحة والآثار.
وأعاد قسم التراخيص والجودة في جهاز السياحة والآثار في منطقة حائل تصنيف أكثر من 78 منشاة تعمل في قطاع دور الإيواء من فنادق وشقق مفروشة وحصلت 19 من الوحدات السكنية المفروشة على تصنيف درجة ثانية بينما حصلت 32 منشاة في قطاع دور الإيواء من فنادق وشقق مفروشة على الدرجة الثالثة وحصلت 13 على تصنيف الحد الأدنى
ومن جهته قال المهندس مبارك بن فريح السلامة المدير التنفيذي لجهاز السياحة والآثار في حائل أن موظفي قسم التراخيص وضبط الجودة في الجهاز ينفذون حالياً خطة عمل يومية تهدف لتغطية جميع منشات قطاع الإيواء السياحي من شقق مفروشة وفنادق لمتابعة نتائج المسح الميداني للتأكد من أن جميع منشآت هذا القطاع تعمل وفق نظام التراخيص الجديد وتوجيهها بسرعة الانتهاء من استيفاء جميع الشروط الخاصة بالتراخيص.
وقال المهندس السلامة: الهيئة العامة للسياحة والآثار ترى أن الفنادق والوحدات المفروشة منشآت اقتصادية متعددة الخدمات، لا تقتصر فقط على الإقامة، ففيها المكاتب والخدمات التي يحتاجها السائح من تأجير السيارات وغيرها  من الخدمات  التي  يحتاجها نزيل الفندق، و تشكل منظومة في مجموعها تساعد في تطوير وإثراء تجربة الزائر الذي يسكنها.
وأضاف: ماضٍون في تنفيذ توجيهات صاحب السمو أمير المنطقة للارتقاء بهذا القطاع خاصة وأن هناك تقييم له من قبل المؤسسات الدولية كالإتحاد الدولي للسيارات الذي يشرف على تنظيم رالي حائل، وكذلك المنظمة الدولية للفعاليات والمهرجانات والتي إنضم لها هذا العام مهرجان الصحراء بحائل، وسنسعى الى  تطبيق جميع الاشتراطات الجديده  لهذا القطاع الذي اعتمدته الهيئة العامة للسياحة والآثار، و سيشهد خلال الأشهر القادمة نقلة نوعية في ظل تطبيق هذه المعايير والاشتراطات.
.+