العمري:عقوبات تنتظر أصحاب الفنادق والشقق المتخاذلين في استقبال متضرري كارثة جدة

  • Play Text to Speech


 أكدت هيئة السياحة والآثار بمنطقة مكة المكرمة لأصحاب الفنادق والشقق المفروشة أن الإغلاق والمحاكمة عقوبتان تنتظران كل من يتقاعس أو يتخاذل في استقبال متضرري كارثة سيول جدة.
ومن جهته قال المدير التنفيذي لجهاز التنمية السياحية بمنطقة مكة المكرمة الأستاذ محمد العمري انه يجب على جميع أصحاب الفنادق والشقق المفروشة التعاون مع اللجنة المشكلة من الدفاع المدني وهيئة السياحة بالإضافة إلى شرطة جدة في استقبال المواطنين والمقيمين وتسكينهم لديهم وذلك حسب التوجيهات المباشرة والصريحة من صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة ومتابعة صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة.
وأضاف العمري أن أصحاب الفنادق والشقق المفروشة ليس لهم العذر بعدم قبول أي مواطن أو مقيم يحمل خطابا من الدفاع المدني وقد تم مخاطبة أصحاب الفنادق والشقق المفروشة بهذا الأمر ويتم احتساب جميع تكاليف السكن على نفقة الدولة وذلك حسب توجيهات خادم الحرمين الشريفين.
وشدد العمري على أن من يخالف هذه التعليمات ويرفض استقبال المواطنين أو المقيمين سيتم إغلاق الفندق أو الشقق المفروشة فورا وتبليغ مقام الإمارة بذلك وسيقدم صاحبها إلى المحكمة وذلك لمخالفته لتوجيهات أمر ولي الأمر.
وأشاد العمري بعدد كبير من الفندق والشقق المفروشة التي استقبلت المواطنين والمقيمين ووقفت معهم وقدمت لهم كافة التسهيلات في ظل هذه الظروف الصعبة التي أصابتهم.
وحول عدد الأشخاص الذين تم ايواؤهم من متضرري سيول جدة قال العمري انه تم إيواء أكثر من عشرة آلاف شخص حتى الان.
.+