"السياحة والآثار" تعمل على تهيئة 53 موقعاً سياحياً لتلبية احتياجات السائحين

  • Play Text to Speech


تعمل الهيئة العامة للسياحة والآثار حالياً على تهيئة وتطوير 53 موقعاً سياحياً في مختلف مناطق المملكة، من بين نحو ألف موقع سياحي معتمد لدي الهيئة، وذلك ضمن برنامج تهيئة المواقع السياحية الذي أطلقته الهيئة.
ويأتي تطوير المواقع السياحية ضمن أولويات عمل الهيئة، حيث تسعى إلى توفير الحد الأدنى من المرافق والخدمات التي تثري زيارة السائح للمواقع، من طرق ومواقف سيارات وممرات مشاة وأماكن جلوس مظللة، بالإضافة إلى اللوحات الإرشادية وبعض المنشآت الضرورية مثل مركز زوار ودورات مياه حسب احتياج كل موقع.
ويهدف البرنامج إلى تحقيق عدد من الأهداف أولها توفير مواقع سياحية مهيأة ومجهزة تلبي احتياجات الزوار الحاليين وتزيد من أعدادهم، وتحقيق مستوى عال من الجودة للخدمات السياحية المقدمة وتحقيق المتطلبات الأساسية التي تلبي رضا المستخدم وتحقق توقعاته
كما يدعم البرنامج منظمي الرحلات السياحية من خلال إيجاد منتجات سياحية يمكن لهم وضعها في حزمهم التسويقية، ودعم منظمي الفعاليات والمهرجانات من خلال إيجاد مساحات مناسبة في هذه المواقع لإقامة الفعاليات والمهرجانات التي تعكس الطابع الثقافي والتراثي لهذه المواقع، كما تتضمن أهداف البرنامج زيادة الأثر الاقتصادي الايجابي للمنطقة (المجتمع المحلي) من خلال زيادة عدد مرتادي المواقع السياحية المهيأة، وإيجاد فرص عمل (مرشدين سياحيين، حراس أمن، حرفيين الخ..) لأبناء المنطقة، وتفعيل دور مجلس التنمية السياحية من خلال إشرافه وتبنية لتهيئة تلك المواقع، وزيادة الوعي الثقافي والسياحي لمرتادي تلك المواقع من خلال المعلومات التي سيتم توفيرها في الموقع السياحي، وبناء ثقافة إدارة المواقع السياحية والاستثمار السياحي لدى الشركاء المعنيين، إضافة إلى تطوير الكادر الفني في إدارة تطوير المواقع السياحية في مجال الدعم الفني.
وحول توزيع تلك المشاريع على المناطق، فإنه يتم العمل على تهيئة عدد من المواقع في منطقة جازان وهي: رصف الممرات داخل القرية التراثية بمدينة جازان، وإعداد دراسة تصميمية لتطوير مسار السوق القديم بمدينة جازان، وإعداد دراسة تصميمية لتطوير المنطقة المحيطة  بقلعة الدوسرية بمدينة جازان، وإنشاء مركز استقبال بمحمية جزيرة فرسان، وتأهيل نزل بيئي بقرية القصار بجزيرة فرسان، وإعداد مخطط عام لتطوير القرية التراثية، وضع اللوحات الارشادية للمسار السياحي لجزر فرسان، وأعمال إعادة ترميم وتأهيل الجامع الرئيسي بالبلدة القديمة بالغزالة، وأعمال ترميم وبناء مدخل وأسوار البلدية القديمة بالغزالة، وتهيئة مدخل القرية التراثية بجبة، وتهية متنزه دلغان.
وفي منطقة حائل يتم حالياً أعمال إعادة ترميم وتأهيل الجامع الرئيسي بالبلدة القديمة بالغزالة، وأعمال ترميم وبناء مدخل وأسوار البلدية القديمة بالغزالة، وتهيئة مدخل القرية التراثية بجبة، كما تشهد منطقة عسير العمل في مشروعين هما تهيئة متنزه دلغان، وتهيئة متنزه السحاب.
وفي محافظة الأحساء، يجري العمل على تأهيل عين عطية الواقعة جنوب المدرسة الأميرية، وتهيئة الخباز الشعبي خالد أجواد، وإجراء بعض التحسينات على مقهى قرية الأحساء التراثية (مقهى السيد)، وتهيئة الخباز الشعبي أبو مبارك، وإجراء بعض التحسينات على دوغة الغراش بالقرب من جبل القارة.
وفي منطقة القصيم، يجري العمل في ثماني مشاريع، هي: تنفيذ خيمة ضيافة في مركز الحرف والصناعات اليدوية ببريدة، وتجهيز مركز المعلومات في مركز الحرف والصناعات اليدوية ببريدة، وتنفيذ أعمال تهيئة برج الشنانة بمحافظة الرس، وتهيئة ممرات المشاة بموقع فلايح عنيزة، وتنفيذ أعمال الجلسات واستكمال الممرات بموقع فلايح عنيزة، وتهيئة مركز المعلومات في بلدة الخبراء التراثية، وتهيئة مركز المعلومات بالقرية التراثية بمحافظة المذدب، وتهيئة ممرات المشاة بموقع مزارع الصباخ بمدينة بريدة
كما بدأت الهيئة في تنفيذ ثمانية مشاريع لتهيئة مواقع سياحية بمنطقة تبوك، تشمل تنفيذ أعمال تهيئة مطل حقل، وتهيئة موقع طيب اسم، وتنفيذ أعمال تهيئة الديسة، وتهيئة موقع شاطئ أم عنم، وتهيئة قلعة الملك عبدالعزيز بالخريبة، ومشروع تهيئة موقع شاطئ الليانة بالمويلح، ومشروع تهيئة موقع الكورنيش الجنوبي بمحافظة ضبا، وتهيئة موقع شاطئ شرما.
وفي منطقة الرياض يتم تنفيذ لوحات مسار وسط الرياض التاريخي، وتهيئة طريق مشاه بين الساحة الرئيسية والمزارع بقرية الغاط التراثية، وتهيئة طريق مشاه نبع قراد في منتزه الغاط الوطني.
وفي منطقة الجوف يتم العمل على رصف الطريق المؤدية لمسجد عمر بن الخطاب، وتهيئة موقع قلعة مويسن، وتهيئة موقع قلعة قدير،  وتأهيل بيت النصار، إضافة إلى تأهيل حي الدرع.
أما في منطقة نجران فيجري العمل في مشاريع تجهيز جزء من قصر الإمارة التاريخي، وإنشاء مركز استقبال مصغر خارج موقع الأخدود، وتهيئة ورصف قرية اللجام، وتهيئة ورصف قرية المشكاة.
أما المنطقة الشرقية، فتشهد تنفيذ مركز زوار بجزيرة جنة، ومركز الزوار بجزير تاروت بلدة دارين، ومقهى تاروت التراثي الشعبي، وتهيئة حمامات الزوار بجزيرة تاروت، وتهيئة عين الصدرية بتاروت.
وفي محافظة جدة يجري العمل على ثلاثة مشاريع هي توريد وتركيب مظلات في شاطئ الاسكندرية، توريد وتركيب مظلات في شاطئ القنفذة، وتوريد وتركيب مظلات في عدد من شاطئ الليث.

.+