سلطان بن سلمان: اكتمال المرحلة الأولى من مشروع تطوير وتأهيل قرية ذي عين مطلع الصيف

  • Play Text to Speech


أكد صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار اكتمال المرحلة الأولى من أعمال تطوير وتأهيل قرية ذي عين الواقعة في محافظة المخواة بمنطقة الباحة مطلع صيف هذا العام ضمن مشروع تطوير وتأهيل القرية الذي تقوم عليه الهيئة وشركائها.
وقال سموه في تصريح صحافي عقب تفقده الأربعاء 03-03-2010م الأعمال الإنشائية والتطويرية للقرية أن الهيئة بالتعاون مع شركائها في وزارة الشؤون البلدية والقروية ووزارة المالية والجهات المختصة للتسريع في أعمال التطوير والتأهيل في القرية، متأملا سموه أكتمال مراحل العمل في المشروع في الوقت المحدد.
وأشاد سموه بتعاون الأهالي في مشروع التطوير، وخطوتهم في إنشاء جمعية تعاونية لدعم أعمال المشروع، والاستفادة من تدفق السياح في بيع منتجاتهم، وإيجاد فرص لعمل أبنائهم في السياحة، مؤكدا سموه "أن أهم قصة نجاح للمشروع هم أهالي القرية من الرجال المحبين لبلادهم ولقريتهم وهم اللي أقنعونا أن هذه القرية هي مصدر إلهام تاريخي وقرية لها جذور تاريخية عندنا جميعا كمواطنين وعند أهلها بالذات".
وأشار سموه إلى أن السياحة تأتي ضمن مشروع اقتصادي كبير إذا ما تضامنت الدولة مع المواطنين ومع الصناديق المختلفة في تطوير مثل هذه المشاريع، مؤكدا أن الكثير من الدول تتمنى مثل هذه المشاريع المنتشرة في بلادنا، ومشيدا في الوقت ذاته بالمواطنين الذين سوف يديرون مثل هذه المشاريع ويؤسسون جمعياتهم التعاونية للمحافظة على هذه المواقع والاستفادة منها في مجال السياحة.
وأضاف سموه أن مشاريع القرى التراثية تعاني من ضعف التمويل، مشيرا إلى أن الهيئة تعمل مع شركائها في مساعدة الشباب على إنشاء الجمعيات التعاونية والشركات والحصول على القروض مع البنوك، إضافة إلى تدريب أهل هذه القرى أنهم يقوموا بأعمال الترميم ويشرفوا على صيانتها وتدريبهم على تقديم الخدمات والاستفادة من بيع منتجاتهم.
وكان صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار والوفد المرافق له قد قام بعد ظهر الأربعاء 03-03-2010م بزيارة تفقدية لقرية ذي عين الأثرية بمحافظة المخواة بمنطقة الباحة التي يجري العمل على تطويرها وتأهيلها وكان في أستقبال سموه لدى وصوله القرية أمين منطقة الباحة المهندس محمد بن مبارك المجلي، ومحافظ المخواة أحمد بن عبد الله زربان، والمدير التنفيذي لجهاز التنمية السياحية بمنطقة الباحة الدكتور محمد ملة، ومدير مشاريع التراث الثقافي بجهاز التنمية السياحية بالباحة المهندس حسين العمري وأعضاء الجمعية التعاونية لقرية ذي عين، وعدد من مسئولي وأهالي محافظة المخواة.
وشاهد سموه لدى وصوله المخططات التطويرية للقرية ومدى الإنجاز في الأعمال التأهيلية التي تقوم بها الهيئة بالتعاون مع أمانة المنطقة والجهات الحكومية الأخرى لها، بعد ذلك تجول سموه ومرافقيه داخل القرية الأثرية وشاهد عدداً من منازلها الجاري العمل على تطويرها والتقى كذلك عدداً من أهاليها، واستمع إلى شرح عن مشروع التأهيل، كما اطلع سموه على مشروع الحديقة العامة التي تنفذها بلدية محافظة المخواة بتكلفة بلغت  4.000.000  ريال.
رافق سموه خلال الزيارة والوفد المرافق لسموه، نائب الرئيس لقطاع الآثار والمتاحف الدكتور علي الغبان، ومستشار الرئيس للمناطق الدكتور خالد طاهر،.
يذكر أنه تم تدشين العمل بمشروع تأهيل وتطوير قرية ذي عين في مطلع عام 1429هـ وتعتبر هذه المرحلة الأولى من المشروع والتي تشمل إعادة تأهيل الممرات الرئيسية بالقرية وفق المعايير الهندسية المعتمدة لدى الهيئة وترميم المسجد القديم وبعض المباني لتكون متحف وورش للحرفيين والحرفيات وقد روعي في ذلك استخدام المواد المحلية المستخدمة في بناء القرية وتجانس النمط العمراني للمباني القديمة كما تم إنشاء مبنى استقبال الزوار وملاحقه المتمثلة في مسجد ودكاكين لبيع التراث ومطعم وسوبر ماركت ودورات مياه وتم تجهيز أرض الحديقة التي تم تصميمها من قبل الجهاز وتم تسليمها لبلدية محافظة المخواة التي بدورها ستقوم بالتنفيذ وقد تم الارتباط لمشروع الحديقة ضمن ميزانية البلدية بمبلغ اربعة مليون ريال وتم الاعلان عن المشروع في منافسة عامة وجاري انهاء اجراءات توقيع العقد مع المقاول وقامت البلدية كذلك بتسليم احد المقاولين مشروع تسوير المقبرة القريبة من القرية وسيبدأ المقاول بالعمل في القريب العاجل كما تم فتح الطريق الدائري المؤدي الى خلف القرية وكان بمشاركة ادارة الطرق بمنطقة الباحة وتم البدء في اجراءات تأسيس جمعية تعاونية لاهالي قرية ذي عين وتم عقد اكثر من اجتماع بقرية ذي عين لتأسيس تلك الجمعية وتمت موافقة وزارة الشئون الاجتماعية على تسجيل الجمعية وتم ترسية مشروع المخطط العام لقرية ذي عين من قبل الهيئة لأحد المكاتب الأستشارية المتخصصة في ذلك وتأتي زيارة صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان رئيس الهيئة العامة للسياحة والاثار للوقوف على سير العمل بالمشروع .
من جهة أخرى استقبل صاحب السمو الملكي الأمير فيصل  محمد بن سعود بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة الباحة بمطار الباحة  الاقليمي  صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار والوفد المرافق له.
ورحب نائب سمو أمير المنطقة بسمو الأمير سلطان متمنياً له ومرافقيه قضاء أوقات سعيدة في الباحة مثمنا سموه الجهود الكبيرة التي تقوم بها الهيئة والهادفة لتنمية وتطوير السياحة بالمنطقة وإعادة تأهيل القرى الأثرية بها مشيراً إلى ما تتمتع به الباحة من أجواء معتدلة وكثافة في الغابات والقرى الأثرية الأمر الذي جعل منها أحد أهم مصايف المملكة .
من جهته أكد سمو الأمير سلطان بن سلمان عزم الهيئة في تطوير العديد من المواقع السياحية والأثرية بالمنطقة مبدياً سموه تطلعه لسرعة إنجاز الأعمال التخطيطية والتطويرية عبر تكاتف مختلف الجهات الحكومية والأهلية .وتم خلال الاستقبال بحث عدد من الأمور المتعلقة بتطوير القرى الأثرية بالمنطقة خاصة قرية ذي عين التي تعكف الهيئة على إعادة تأهيلها بالتعاون مع أمانة المنطقة والعديد من الجهات الحكومية لجعلها أحد أبرز المعالم والوجهات السياحية في المملكة.
حضر الاستقبال مدير شرطة منطقة الباحة اللواء عوض بن عبدالله السرحاني  وامين منطقة الباحة  المهندس محمد بن مبارك المجلي   ومدير العلاقات العامة بالامارة احمد السياري  والمدير التنفيذي لجهاز الهيئة بالباحة الدكتور محمد بن عبدالله بن ملة وعدد من المسؤولين من مدنيين وعسكريين.

.+