(السياحة والآثار) ترعى تدريب 62 حرفي وحرفية بالتعاون مع البنك الأهلي

  • Play Text to Speech


عبدالله الوشيل
أكمل المشروع الوطني لتنمية الموارد البشرية السياحية "تكامل"في الهيئة العامة للسياحة والآثار وشركائها من القطاعين الحكومي الخاص الاستعدادات لاستقبال أكثر من 62 حرفي وحرفية في مناطق مختلفة من المملكة للانخراط في برامج تدريبية خلال الربع الرابع من العام الحالي على عدد من المهن الحرفية والصناعات التقليدية.
ومن جهته قال الدكتور عبدالله بن سليمان الوشيل مدير عام المشروع الوطني أن المشروع الوطني حدد يوم السبت القادم موعداً لانطلاق تلك البرامج، وأشار إلى أن البرامج ستشمل تدريب 15 حرفياً في المعهد المهني الصناعي بجده على حرفة الرواشن الحجازية  وتدريب 17 حرفي في الغرفة التجارية الصناعية بمنطقة الباحة على حرفة النجارة وتدريب 16 حرفية في الغرفة التجارية الصناعية بمحافظة المجمعة على حرفة تشكيل الخزف، وبرعاية من دائرة المسئولية الاجتماعية في البنك الأهلي التجاري وتدريب 14 حرفية في لجنة التنمية الاجتماعية برجال المع على حرفة فن القط، وبرعاية من دائرة المسئولية الاجتماعية بالبنك الأهلي التجاري.
وأشار الدكتور الوشيل إلى أن توجيهات صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة تقضي بأن يتم التخطيط لكل البرامج لتعطي في النهاية مخرجاً فاعلاً يعود بالنفع على المواطن والوطن، وكمخرج فاعل للبرامج التدريبية تم فتح منافذ لتسويق منتجات الأسر المنتجة من خلال مجموعة كارفور ومجموعة الحكير،  حيث تم تسويق أكثر من 1600 قطعه حرفية.
وقدم الدكتور الوشيل شكره وتقديره للشركاء في هذه المشاريع مؤكداً أن أسلوب الشراكة الفاعلة والذي اتخذته الهيئة منهجاً في تنفيذ خططها وبرامجها بدأ يؤتي ثماره عن طريق تفعيل العديد من تلك الخطط والبرامج بأسلوب أداء متميز بحكم تعدد الخبرات وتنوع الموارد.
ونوه الوشيل بالدور الكبير الذي يقوم به مسئولو الهيئة العامة للسياحة والآثار في أجهزة المناطق المعنية والذين تحملوا وبكل اقتدار وإتقان مسئولية التنسيق والترتيب لتلك البرامج، مما كان له الاثر البالغ في نجاح واستمرار تنفيذ هذه البرامج.
.+