زوار معرض الآثار السعودية في برشلونة يتجاوزون حاجز المائة ألف زائر

  • Play Text to Speech


المعرض شهد اقبالا كبيرا من الزوار
تجاوز عدد زوار معرض روائع الآثار في المملكة العربية السعودية عبر العصور الذي تستضيفه حاليا مؤسسة لاكاشيا في برشلونة بالتعاون مع الهيئة العامة للسياحة والآثار حاجز المائة ألف زائر منذ افتتاحه السادس من ذي الحجة 1431هـ ( 12 نوفمبر 2010م) وحتى نهاية يناير الماضي.
وأكد المسئولون في مؤسسة لاكاشيا أن المعرض حظي بأكبر عدد من الزوار من بين المعارض السابقة التي أقامتها المؤسسة, متوقعين زيادة أعداد الزوار خلال شهر فبراير الحالي الذي سيختتم المعرض في العشرين منه.
وأكدت ماريا جوير المشرفة في مؤسسة لاكاشيا الأسبانية على معرض روائع الآثار السعودية  على أن الإقبال الكبير الذي يشهده المعرض من الزوار يعكس اهتمام الأسبان بالإطلاع على تاريخ المملكة العربية السعودية وحضاراتها السابقة مشيرة أنه لم يجد أي معرض مشابه أقامته المؤسسة من قبل مثل هذا الإقبال من الزوار.
وأضافت:"نظمنا سابقا معارض عدة شبيهة بالمعرض الحالي كمعرض الآثار الفارسية وغيره من المعارض، ولكن معرض روائع الآثار في السعودية مختلف وينال اهتماما أكبر من الأسبان. وذلك لأهمية المعرض ولمكانة واسم المملكة العربية السعودية و نتوقع أن يتجاوز عدد زواره 115 ألف زائر".
يشار إلى أن معرض"روائع آثار المملكة العربية السعودية عبر العصور" قد افتتح برعاية صاحب السمو الملكي الأمير فيليبي دي بوربون ولي عهد اسبانيا، وبحضور صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار وصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز سفير خادم الحرمين الشريفين لدى اسبانيا وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز المستشار الخاص لسمو امير منطقه الرياض.
ويضم المعرض 320 قطعة أثرية تعرض للمرة الأولى خارج المملكة من التحف المعروضة في المتحف الوطني في الرياض ومتحف جامعة الملك سعود وعدد من متاحف المملكة المختلفة وقطع من التي عثر عليها في التنقيبات الأثرية الحديثة وتغطي قطع المعرض الفترة التي تمتد من العصر الحجري القديم (مليون سنة قبل الميلاد) وحتى عصر الدولة السعودية.
.+