41 يوما من البرامج والفعاليات السياحية بمهرجان ساحل عسير

  • Play Text to Speech


الحرملي خلال افتتاح معرض مركز عمق التراثي خلال تدشين المهرجان
دشن محافظ محايل عسير مسفر حسن الحرملي الأربعاء 1 صفر 1431 هـ بمركز البرك، المهرجان الشتوي الثاني لمراكز ساحل عسير والذي يقام تحت عنوان "ساحل عسير جمال وتعبير"، وتشارك فيه مراكز ساحل عسير التابعة لمحافظة محايل ممثلة في البرك والقحمة وذهبان وعمق والسعيدة والمرصد.
وقال الحرملي: إن المهرجان يستمر لمدة 41 يوماً يتخلله عدد من البرامج والفعاليات الدينية والثقافية والرياضية، مضيفاً أن اهتمام ودعم أمير منطقة عسير الأمير فيصل بن خالد، كان له الأثر الكبير في تقدم وتطور ساحل عسير مما جعله محطة أنظار الزوار، إضافة لنجاح مهرجانات محايل السنوية.
وانطلق المهرجان الذي ترعاه "الوطن" إعلامياً، بمحاضرة دينية لقاضي محكمة القحمة الشيخ إبراهيم محمد آل عبده في جامع الأمير سلطان بالبرك، بعد ذلك افتتح الحرملي معرض مركز عمق التراثي واطلع على الموروث الشعبي لأهالي المنطقة والذين يمتهنون مهنة الصيد، كما اطلع على معرض المديرية العامة للمياه بمركز البرك، ثم أقيم حفل خطابي في المركز الحضاري بدئ بكلمة لرئيس مركز البرك عبدالرحيم آل عبده.
كما ألقى رئيس البلدية حزام قبلان بن جديع القحطاني كلمة أثنى فيها على جهود أمير منطقة عسير على اهتماماته بالساحل وبذل جهوده لرقي هذه المراكز، مشيرا إلى تضافر جهود أعضاء المجلس البلدي ومنسوبي بلدية البرك لتطوير الساحل في وقت قياسي بالرغم من أنه لم يمض على افتتاح البلدية سوى 3 سنوات.
وتخلل الاحتفال قصيدة شعرية لعبدالرزاق محمد مشعي، ثم 4 قصائد للشاعر عبدالله الشريف، والذي شارك فرقة الدرب في فلكلور شعبي، ثم قدمت مسرحية لعدد من طلاب متوسطة وثانوية الثغر بالبرك، فعرض مرئي اشتمل على نبذة تعريفية عن مركز عمق وعن المعالم والآثار السياحية أعده وقدمه رئيس المركز محمد مسعود السريعي، ثم أوبريت بعنوان "موطني" قدمه وحدان عقيل الصالحي.
وشهد الحفل ألوانا شعبية قدمتها فرقة راكة من مركز عمق، وفرقة الدرب، نالت استحسان الحضور، وأقيم ضمن المهرجان جناح تراثي بحري، وآخر للمأكولات الشعبية البحرية.
يذكر أن قيادة قطاع حرس الحدود أطلقت أمس ضمن فعاليات المهرجان، سباقا للقوارب بمركز القحمة.
.+