السياحة والآثار:1462 مستفيد من 92 برنامجا تدريبيا وتأهيلياً وحاضنة أعمال

  • Play Text to Speech


شعار تكامل
 أكدت الهيئة العامة للسياحة والآثار، أن أجمالي الحرفيين والحرفيات الذين تم تدريبهم وتأهيلهم من خلال البرامج التدريبية من قبل الهيئة ممثله بالمشروع الوطني للتنمية الموارد البشرية السياحية " تكامل" إلى نهاية الربع الثالث من عام 2010م  بلغ 1462 مستفيد، منهم 656 حرفي و806 حرفية من خلال 92 برنامجا تدريبيا وتأهيلياً وحاضنة أعمال.
وأوضحت الهيئة أنه تم تدريب وتأهيل 67 حرفية من خلال 4 برنامج تأهيلية في الربع الأول من عام 2010م، وتم التعاون لإنجاز البرامج مع عدد من الجمعيات الخيرية على مستوى المملكة، كما أنه تم تدريب وتأهيل 30 طالباً بمحافظة الإحساء على حرفتين الخزف وأعمال النخيل بالتنسيق مع إدارة السياحة والمجتمع والذي حقق نجاحاً باهراً بعد غرس مفاهيم العمل الحرفي لدى النشئ.
 وقالت إنه جار خلال الربع الثاني من العام الجاري تدريب وتأهيل 167 مستفيد من خلال 10 برامج تأهيلياً، منــهم 70 حرفي و97 حرفية بنسبة نمو (18 في المائة) مقارنة بعام 2009م، وتم التعاون لإنجاز البرامج مع عدد من الجمعيات الخيرية على مستوى المملكة. كما أنه جار خلال الربع الثالث من العام تدريب وتأهيل 107 مستفيد من خلال 7 برامج تأهيلية، منــهم 78 حرفي و29 حرفية بنسبة نمو (214 في المائة) مقارنة بعام 2009م وتم التعاون لانجاز البرامج مع عدد من الجمعيات الخيرية على مستوى المملكة.
وأشارت الهيئة إلى أن أجمالي الحرفيين والحرفيات الذين تم تدريبهم وتأهيلهم من خلال حاضنات الإعمال إلى نهاية النصف الأول من عام 2010م  بلغ 122 مستفيد، منهم 61 حرفي و61 حرفية من خلال 11 حاضنة أعمال، تهدف إلى انتقاء أفضل المشاركين والمشركات في البرامج التأهيلية لتعزيز عملية التدريب لهم، وصقل مهاراتهم وتمكينهم من إخراج المنتج بشكل احترافي يكون مقبولا من المستهلك تحت إشراف تدريبي مكثف تصل إلى ثلاثة أشهر.
ووفقا لهيئة السياحة فإن عدد البرامج المنفذة من بداية العام إلى نهاية الربع الثالث لعام 2010م بلغ 23 برنامج تأهيلية، تكفل البنك الأهلي للخدمة المجتمع وبناءاً على اتفاق التعاون مع البنك بدعم  12 برنامج تأهيلية بشكل كامل.
وأبانت أنه جاري العمل مع شركاء جدد لتقديم خدمات وتسهيلات لتسويق منتجات الأسر المنتجة، مشيرة إلى أنه تم تدريب الحرفيين والحرفيات على الخزف، الخوص، السدو، تقطير الورد، أعمال الحجر، المجسمات الطينية، والقطن، صقل الجنابي، حياكة البشوت، السعف، حياكة السجاد، النجارة، تطريز الثوب العسيري، صناعة السبح، حياكة الثياب التقليدية، الإعمال التراثية بعجينة السيراميك، الميزراب، صناعة الفخار، صناعة شباك الصيد، ترميم المباني التاريخي، الصناعات الجلدية، الترميم بالطين، النطي، أعادة ترميم وتأهيل المباني التاريخية، حرفة غزل النسيج، فتل الحبال، الخرز الملون، البناء بالحجر والطين، صناعة الصابون من زيت الزيتون، أعمال النخيل، صناعة المجسمات من الفلين، البناء التقليدي ( بالطين والحجر)، الزخرفة الخشبية، والرواشين الحجازية.
.+