الأمير سلطان بن سلمان يزور مواقع تراثية في شقراء وأشيقر..ويعلن عن برنامج (ثمين)

  • Play Text to Speech


سمو الأمير سلطان يدشن المرحلة الأولى لحي الحسيني التاريخي
أعلن صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار، خلال الزيارة التي قام بها الخميس 26-12-1431هـ  إلى محافظة شقراء، يرافقه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز المستشار الخاص لسمو أمير منطقة الرياض، عن إطلاق مشروع جديد تحت عنوان "ثمين" يتعلق بالتراث.
ووقف سمو الأمير سلطان بن سلمان على عدد من المواقع التراثية والتاريخية في محافظة شقراء. كما زار سموه والوفد المرافق له بلدة أشيقر التراثية. وكان في استقبال سمو الأمير سلطان محافظ شقراء مران بن جروان بن قويد، والشيخ عبد الله بن سليمان المنيع المستشار بالديوان الملكي، ومدير جامعة شقراء الدكتور سعيد بن تركي الملة، ورجال الأعمال محمد بن عبد العزيز الجميح رئيس شركة الجميح القابضة، ومحمد بن حمد العيسى، والمهندس محمد بن سعد البواردي، وعدد من رجال الأعمال والوجهاء ورؤساء الإدارات الحكومية والمسؤولين.
وتجول سموه أثناء الزيارة في بيت السبيعي للتراث، حيث استمع إلى شرح مفصل من مدير مكتب الآثار التابع للهيئة في المحافظة عجب الثبيتي عن أبرز ما يحويه بيت السبيعي من شواهد تراثية. عقب ذلك دشن سموه المرحلة الأولى من أعمال الترميم المنفذة بجهود الأهالي وهي مسجد وحي الحسيني التاريخي، كما وقف سموه على عدد من المشاريع القائمة لترميم عدد من البيوت، وهي بيت حشر البواردي وبيت الجميح التراثي، وبيت العيسى الأثري.
إثر ذلك، شرف سمو رئيس الهيئة الحفل الخطابي الذي أقيم احتفاء بزيارة سموه لشقراء، تخلله كلمة لمحافظ شقراء رحب فيها بسموه وأخيه الأمير محمد بن سلمان مقدرا لهما هذه الزيارة الكريمة، بعد ذلك شاهد الجميع عرضا مرئيا يلخص شقراء القديمة بين زمنين ماذا كانت وكيف أصبحت، ثم تفضل سموه بوضع حجر الأساس للمدرسة السعودية الأولى. كما دشن سموه مشروع سوق المجلس الذي سينفذ في الديرة القديمة. بعد ذلك كرم سموه رجال الأعمال الداعمين لأعمال التراث.
.+