الأميرة عادلة ترعى اليوم العالمي للمتاحف بافتتاح ثلاثة متاحف بالأحساء

  • Play Text to Speech


 رعت صاحبة السمو الملكي الاميرة عادلة بنت عبدالله حفل اليوم العالمي للمتاحف بالمتحف الوطني وذلك الثلاثاء 04-06-1431هـ حيث اثنت في كلمتها على الحفل المتحفي ، تحت مسمى " متاحفنا ذاكرة الوطن " لما فيه من تعزيز العلاقة بين المتحف والمجتمع باعتبار المتاحف تخطت المفهوم التراثي والثقافي وامتدت لتصبح مركزا علميا مهما يسهم في نشر وابراز المعرفة والعلوم والتعريف بالتراث الانساني والحضاري في جميع المجالات ، وخصت بالشكر المتحف الوطني على تنظيم نشاطات متنوعة ثقافية وفنية وتعليمية تهدف الى تفعيل دور المتحف في المجتمع والارتقاء بالحس الثقافي المجتمعي من خلال اقامة واستضافة المعارض والندوات والمحاضرات وورش العمل والبرامج التدربيه التي تسهم في تطوير العمل المتحفي وتعزيز دورة التعليمي. من جهته قال الدكتور عوض الزهراني مدير عام المتاحف رافق اليوم العالمي للمتاحف افتتاح ثلاثة متاحف بالاحساء وهي المدرسة الاميرية وتعتبر من اقدم المدارس التي تخرج منها كبار الشخصيات وقصر البيعة وهو احد القصور التي سكن بها الملك عبدالعزيز ، وقصر الابراهيم ، وتابع الزهراني هناك عروض تلفزيونية عن متاحف واثار المملكة والكنوز التاريخية التي تم اكتشافها ، مع شرح مبسط لطرق صقلها والبحث عن جذورها. وفي ختام الحفل تسلمت الاميرة عادلة رئيسة الهئية الاستشارية درعاً تكريمياً على دعمها المتواصل لبرامج المتحف من الدكتورة دليل القحطاني من المتحف الوطني.
كما شكرت كل من الهئية الاستشارية والهئية العامة للسياحة والآثار وكليه السياحة بجامعة الملك سعود ومكتبة الملك عبدالعزيز ووزارة التربية والتعليم ووزارة الثقافة والاعلام والبريد السعودي وجميع المتطوعات والطالبات الفائزات بالمسابقة الثقافية على مشاركتهم ومساهمتهم في هذا الحفل.
.+