سلطان بن سلمان:سعادتي غامرة برؤية شبابنا من كل المناطق مجتمعين في خير واطمئنان

  • Play Text to Speech


 
أبدى صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار سعادته بوجود عدد كبير من الشباب السعودي من كافة المناطق للعمل في المنطقة الشرقية مجتمعين وملتقين تحت راية الوطن مؤكدا سموه أن المملكة دولة عاشت وسوف تستمر على سياسة "جمّع تسد"، وقوتها من تجميع الناس مع بعضهم البعض ليعملوا ويبنوا بكل أمن ورخاء.
وتوقف الأمير سلطان بن سلمان أثناء جولته في زيارته الأخيرة لشركة أرامكو برفقة رئيس الشركة المهندس خالد الفالح في أحد الأقسام ليسلم على مجموعة من الشباب السعودي العاملين في الشركة ويتحدث معهم ويسألهم عن مناطقهم حيث أشار أحدهم أنه من حائل والآخر أنه من الجوف والثالث أنه من أبها وآخر من الرياض، إضافة إلى عاملين من المنطقة الشرقية وغيرها من مناطق المملكة.
الأمير سلطان تحدث عن النسيج الاجتماعي السعودي الذي تمثله هذه المجموعة ثم علق على ذلك قائلا لهؤلاء الشباب ومرافقيه من هيئة السياحة وشركة أرامكو: أنا سعيد جدا وأنا أرى هذه المجموعة من الموظفين من الشباب السعودي من عدد من المناطق جمعتهم دولتهم المباركة في جميع المناطق و الشركات و مواقع العمل و جميع مناحي الحياة على الخير ووفرت بحمد الله الأمن والاطمئنان والتلاقي بين الناس إننا نسعد باجتماع المواطنين في كل منطقة تحت مظلة هذا الوطن.
وأضاف سموه :وحدة هذه البلاد قامت بمساهمة المواطنين كلهم في كل جبل وسهل وساحل وكل مواطن بقريته وقبيلته ساهم في هذه الوحدة المباركة وبقاء هذه الوحدة سر بقائنا مجتمعين متلاقين تحت راية التوحيد التي ننضوي تحت لوائها، و في ظل هذه الدولة المباركة التي لم تحابي منطقة دون الأخرى، أو تستثني أحداً من أبناء هذا الوطن الكريم، فالمواطنون كلهم سواسية، لا تفرقهم مناطق و لا معتقدات أو أفكار، بل تجمعهم دولة واحدة ساهموا و آباءهم في رفعتها و منعتها، و سيبقون بإذن الله كذلك. 
 
.+