محافظ الأحساء يرأس اجتماعاً للجنة التنمية السياحية

  • Play Text to Speech


 رأس صاحب السمو الأمير بدر بن محمد بن جلوي محافظ الاحساء رئيس مجلس التنمية السياحية والآثار بالمحافظة الجلسة الرابعة للمجلس التي عقدت السبت14-11-2009م في قاعة الاجتماعات بمقر المحافظة وذلك بحضور الدكتور يوسف الجندان مدير جامعة الملك فيصل رئيس اللجنة التنفيذية بالمجلس ، والمهندس فهد بن محمد الجبير أمين الاحساء عضو اللجنة التنفيذية .
وأوضح أمين عام المجلس المدير التنفيذي لجهاز التنمية السياحية والآثار بالاحساء علي الحاجي أن الأمير بدر استمع إلى عرض عن قرارات المجلس السابقة التي تم تنفيذها ، كما استمع إلى عرض عن مجالات التعاون بين مجلس التنمية السياحية والمجلس البلدي كون المجلسين يمثلان لبنة رئيسية في مجال تنمية المحافظة ،وفي هذا السياق وجه سموه الكريم على تشكيل فريق عمل مشترك بهدف تعزيز التعاون ووضع آليات التعاون ومجالاتها مرحباً بفكرة إطلاق الشراكة بين المجلسين .
وأضاف الحاجي أن المجلس استمع إلى عرض حول مطالبة المواطنين والسياح بفتح مسجد جواثا التاريخي أمام الزائرين ولاسيما بعد أن انتهت الهيئة العامة للسياحة والآثار من ترميم المسجد بالكامل، وفي ظل عدم وجود ما يمنع الشركة المطورة للموقع من العمل في المساحات المجاورة للمسجد ، وقد وجه سموه بدراسة هذا الموضوع بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة بالتنمية السياحية في المحافظة ومع الشركة المطورة للموقع .
وناقش المجلس توصية ورشة عمل (السياحة تثري)التي عقدت بجمعية الثقافة والفنون في شهر رمضان الماضي حول إعداد مرشدين سياحيين لذوي الاحتياجات الخاصة ووجه سموه بضرورة التنسيق مع جمعية معوقي الاحساء في هذا المجال، كما استمع المجلس لشرح عن المشاريع السياحية الجاري تنفيذها في كلٍ من سوق القيصرية وجبل القارة وتأهيل عيون الماء وحث سموه إلى الدفع بهذه المشاريع لسرعة إنجازها.
.+