الموسم السياحي:أسواق الطائف تحقق ملياري ريال عوائد موسمية الصيف الحالي

  • Play Text to Speech


سياح خليجيون في أحد المرافق السياحية بالطائف
حققت مرافق الخدمات السياحية في الطائف عوائد مرتفعة خلال صيف العام الحالي، حيث بلغت نسبة تشغيل الفنادق والشقق المفروشة خلال شهر شعبان المنصرم 100 في المئة بينما لا زالت نسبة تشغيل دور الايواء السياحي مرتفعة خلال الشهر الحالي في ظل الطقس المعتدل الذي تشهده المحافظة هذه الايام.
وحققت الأسواق والمراكز التجارية بالاضافة الى خيمة مهرجان التسوق بالخالدية عوائد ضخمة فاقت ملياري ريال خلال الشهر المنصرم مما انعكس ايجاباً على اقتصاد المحافظة الذي بات يشهد انتعاشاً منذ بدء الموسم السياحي، وصنفه المتابعون بالموسم السياحي الأفضل منذ خمسة أعوام، وتكتظ المرافق السياحية في الهدا والشفا هذه الايام بالعديد من الزوار والسائحين الذين يستمتعون بالاجواء الربيعية التي أعقبت الامطار الاخيرة بينما يزداد الإقبال يوماً بعد آخر على ميقاتي الحج والعمرة بالسيل الكبير (قرن المنازل) ووادي محرم بالهدا من المعتمرين الذين يقصدون بيت الله الحرام ويقضون بعض الايام في ربوع الطائف، وسجلت الفنادق والمنتجعات والشقق المفروشة المجاورة للمواقيت نسبة ارتياد ملحوظة خلال الايام الماضية من شهر رمضان مما يعكس حالة الازدحام التي تشهدها مواقيت الطائف حالياً.
وأوضح طارق محمود خان مسؤول التسويق بجهاز التنمية السياحية في الطائف أن المحافظة سجلت خلال العام الحالي زيادة ملحوظة في عدد السياح في ظل ما تشهده الطائف من تنوع في المهرجانات والفعاليات المختلفة علاوة على الاجواء اللطيفة التي تخيم على المحافظة منذ بدء الصيف الحالي والأمطار الغزيرة التي هطلت على الطائف وجميع المراكز والقرى السياحية التابعة.
وأكد أن الزوار من مكة المكرمة وجدة والرياض لم يتوقفوا عن التدفق للطائف حتى الآن وتمنى للجميع طيب الاقامة في هذه المدينة السياحية العريقة. وأشار محمد سعد الثبيتي نائب أمين اللجنة العامة للتنشيط السياحي بالطائف أن العديد من الفعاليات مازالت مستمرة في المحافظة سواء في المتنزهات والحدائق والمراكز السياحية وقرية المهرجان والجمعيات الخيرية النسائية، وتشمل مسابقات في حفظ القرآن الكريم، وعروض الألعاب النارية، والعروض المسرحية، وعروض الفنون الشعبية، ومسابقات الأطفال ومسابقات الرسوم واللوحات الفنية، والمسابقات الثقافية والأدبية، ومعارض الزواحف والمحنطات، وعروض المسرحيات الكرتونية، ومهرجان المتفوقين، وبازارات شعبية، وبرامج ثقافية للأسرة، وعروض الدلافين، ومعارض التصوير الفوتوغرافي، ومهرجان التسوق وغيرها من الفعاليات الترفيهية المتنوعة.
وأكد أن قرب الطائف من مكة المكرمة التي تبعد عنها بحوالي 80 كلم عبر طريق الهدا – كرا ومسافة 100 كلم عبر طريق السيل الكبير ويمكن قطعها في اقل من ساعة واحدة ساهم في زيادة الاقبال على الطائف من مختلف مناطق المملكة ودول مجلس التعاون الخليجي نظراً لأن الطائف تقع في ملتقى للطرق الرئيسية القادمة من الجنوب والشمال والشرق والغرب، كما أن تكامل المرافق والخدمات بها ساعد في تحويلها الى محطة سياحية مفضلة يمكن عبرها من زيارة مكة المكرمة أو جدة في مدة يسيرة.
.+