الأمير بدر بن جلوي يطلق مهرجان صيف الأحساء 2010 «حسانا فله»

  • Play Text to Speech


الأمير بدر بن جلوي خلال حضوره حفل إطلاق مهرجان (حسانا فلة)
أعادت أمانة الاحساء وعبر الأوبريت الوطني "مية سنة مرت" لذاكرة أهالي الاحساء مرور مائة سنة على دخول الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن طيب الله ثراه- الاحساء، والنقلة التي أحدثها هذا الحدث التاريخي المفصلي في تاريخ واحة الاحساء ونقلها إلى حيث القفزات التطويرية التي عاشتها المحافظة من ذلك الحدث الهام، وحتى التاريخ الحاضر في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز يحفظه الله .
وكان صاحب السمو الأمير بدر بن محمد بن جلوي آل سعود محافظ الاحساء رئيس مجلس التنمية السياحية دشن السبت الماضي مهرجان صيف الاحساء 2010 "حسانا فله" الذي تنظمه أمانة الاحساء خلف مقرها بمخطط عين نجم بشراكة مع غرفة الاحساء، والذي يفتح أبوابه أمام الجمهور غداً الثلاثاء.
واستهل الحفل بتلاوة القران الكريم، بعد ذلك ألقى المهندس فهد بن محمد الجبير أمين الاحساء كلمة أكد فيها سعي الأمانة في مواصلة المشوار والنظر نحو سلم التحول الإيجابي وتعزيز السياحة في الأحساء باستيفاء المتطلبات وتأمين كافة سبل النجاح وراء تحقيق التطلعات التي رسمتها قيادتنا، مضيفاً أن مهرجان (حسانا فله) ضمن السلم المتقدم في تصنيف المهرجانات السياحية على مستوى المملكة، بحسب ما أدلته الإحصاءات الصادرة عن الجهات المعنية، والذي يعكس انطباعاً متجدداً في الافتخار والاعتزاز لما تنجزه الأحساء من نجاحات متقدمة ومستدامة.
واستطرد الجبير في كلمته لافتاً إلى أن صيف هذا العام يحمل شعارا لذكرى غالية على قلوبنا تتجلى في رسم جذور تاريخ المنطقة المشرق الذي انبثق من 100 عام ليصل دويه إلى حاضرنا المشرق، والمهرجان يرتبط هذا العام بذكرى مئوية البيعة ودخول الملك عبدالعزيز للأحساء وذلك لما يحمله هذا الرجل القائد من بصمات خالدة وأفعال كريمة ضاربة في عمق التاريخ، ليشب بعده أبناؤه الأوفياء لتصل بلادنا اليوم إلى الريادة الحضارية في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود- حفظه الله-.
.+