عدد جديد من نشرة سياحة وآثار سعودية

  • Play Text to Speech


غلاف العدد الجديد من نشرة سياحة وآثار سعودية
صدر من إدارة الإعلام والعلاقات العامة بالهيئة العامة للسياحة والآثار العدد 24 من نشرة "سياحة وآثار سعوديّة"،  الذي اشتمل على العديد من المواد الصحفية حول الهيئة وأجهزة السياحة في المناطق.
وقال د.علي الغبان نائب رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار  لقطاع الآثار والمتاحف في حوار مع النشرة بأن الهيئة بصدد التنقيب في موقعي "الديفي" و"المردومة" في المنطقة الشرقية. وأشار الغبان إلى أن هيئة الخبراء فرغت من دراسة نظام الآثار الجديد.
وتحت عنوان "آثارنا تراثنا .. كنوز نادرة وبعد حضاري عميق" بحث ملف العدد جهود الهيئة العامة للسياحة والآثار في المحافظة على التراث والآثار والتعريف بها داخلياً وخارجياً، مستعرضاً التاريخ والعمق الحضاري لنماذج من المواقع الأثريّة في المملكة، وجهود الهيئة لتسجيلها في قائمة التراث العالمي.
وتناول العدد  تجربة الشراكة الناجحة بين الهيئة العامة للسياحة والآثار ووزارة التربية والتعليم في تطوير برنامج التربية السياحية المدرسية (ابتسم).
وفي باب "الإعلام السياحي" استعرض العدد تجربة فيلم " التحوّل .. حياة جديدة للتراث العمراني السعودي"  الذي أنتجته الهيئة، ووقع عليه الاختيار ليشارك في منافسة قائمة الأفلام العالميّة التي شاركت في احتفال اليوم العالمي للسياحة في سبتمبر الماضي.
وكتب محمّد الماضي المدير العام لقناة الثقافيّة السعوديّة مقالاً بعنوان "السعوديّة .. وجهة سياحيّة .. ممكن؟!" تناول فيه التحوّل الكبير الذي حدث في مفهوم السياحة لدى المجتمع باتجاه توطين السائح المحلي، وذلك بفضل جهود الهيئة العامة للسياحة والآثار. وقد حفل العدد باستعراض مطوّل لإحصاءات مركز المعلومات والأبحاث السياحيّة "ماس" والتي تناولت معدلات الإشغال في قطاع الإيواء للنصف الأوّل من هذا العام، حيث بلغت نسبة نمو مبيعات الفنادق 9.6% في هذه الفترة، و 50% في معدل إشغال الوحدات السكنيّة المفروشة.
وجاءت الصفحة الأخيرة "محطّة"، لتغطي موقعاً تراثياً جميلاً في الجنوب الغربي للمملكة، وهي قرية "القصار" التي تبعد خمسة كيلومترات عن مدينة فرسان بمنطقة جازان.
.+