سمو الرئيس:السوق السياحية في الخرج مقبلة على تحولات كبيرة خلال السنوات القريبة القادمة

  • Play Text to Speech


الامير سلطان ملتقيا بأعضاء الغرفة التجارية والتنمية السياحية بالخرج
التقى صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار السبت 04 صفر 1432هـ، في مقر الهيئة في الرياض، رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية في محافظة الخرج الأستاذ إبراهيم بن محمد الحديثي، وعددا من أعضاء مجلس إدارة الغرفة وأعضاء لجنة التنمية السياحية.
واطلع سمو الأمير سلطان بن سلمان في بداية اللقاء على تقرير قدمه رئيس الغرفة التجارية في الخرج حول النجاحات الكبيرة التي حققها مهرجان (الخرج سياحة وتراث) الذي نظمته الغرفة في قصر الملك عبد العزيز بالخرج في شهر ذي القعدة الماضي.
كما تم خلال اللقاء بحث عدد من المشاريع المتعلقة بالسياحة والتراث في محافظة الخرج.
وقد أكد سمو رئيس الهيئة في حديثه خلال الاجتماع على أن محافظة الخرج ستشهد باهتمام ومتابعة من سمو أمير منطقة الرياض وسمو نائبه وسمو محافظ الخرج نقلات وتحولات هامة في مجالات السياحة والتراث من خلال عدد من المشاريع والبرامج والفعاليات التي تتعاون فيها الهيئة مع الجهات الحكومية ورجال الأعمال والمجتمع المحلي في المحافظة.
وثمن سمو رئيس الهيئة الجهود التي بذلتها الغرفة ولجنة التنمية السياحية والمسئولين والمجتمع المحلي لإقامة عدد من الفعاليات السياحية المميزة, مؤكدا على أن الهيئة ستدخل بالتضامن مع الجهات المعنية في الخرج لتطوير منظومة المهرجانات والخدمات السياحية، لاسيما وأن المحافظة تتمتع بمقومات سياحية وتراثية هائلة.
وقال سموه:" نحن باهتمام ومتابعة من سيدي سمو أمير منطقة الرياض وسمو سيدي نائبه وبتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير عبد الرحمن بن ناصر بن عبد العزيز محافظ الخرج، نعمل بتعاون كبير مع بلدية المحافظة والغرفة التجارية والأجهزة الحكومية في المحافظة لتطوير البرامج والمشاريع المتعلقة بالسياحة والآثار والتراث العمراني في هذه المحافظة الهامة"، مؤكدا على ضرورة التركيز على المشاريع ذات الأولوية لاسيما المشروع المتكامل للتراث العمراني وتطوير مواقع الأسواق الشعبية بالتعاون مع البلدية، إضافة إلى طرح مشروع برنامج "ثمين" لمواقع التراث العمراني في الخرج في القريب العاجل، والتركيز أيضا على مشروع السياحة الزراعية من خلال تطوير منتجع فندقي زراعي متكامل، وتطوير شامل لمنظومة المهرجانات والخدمات السياحية في الخرج.
وأكد سمو الأمير سلطان بن سلمان على أهمية الخرج من ناحية مكانتها التاريخية والسكانية والاقتصادية، مشيرا إلى أن سوق الخرج السياحي مقبل على نقلات وتحولات كبيرة جدا خلال السنوات القريبة القادمة بحكم كثافتها السكانية، ولكونها السوق السياحية الأهم والأقرب لسكان مدينة الرياض.
وأشار سمو رئيس الهيئة إلى أن الهيئة تعكف خلال الأيام المقبلة إلى إنشاء مكتب متكامل في محافظة الخرج له الاستقلالية التامة تحت مظلة مجلس التنمية السياحية، وإشراف جهاز التنمية السياحية لمنطقة الرياض، على غرار أجهزة التنمية السياحية في بعض المحافظات التي تتمتع بمزايا سياحية خاصة كما تم في محافظتي الطائف والأحساء.
وتطرق اللقاء إلى ملتقى الاستثمار الزراعي الذي سيعقد في محافظة الخرج بالتعاون مع الغرفة التجارية والبلدية.
كما دار خلال اللقاء بحث الترتيبات اللازمة لزيارة سمو رئيس الهيئة للمحافظة لعقد اجتماع خاص بلجنة التنمية السياحية في المحافظة بالإضافة إلى زيارة بعض المواقع السياحية والتراثية والأثرية فيها.
من جهته، وجه إبراهيم الحديثي رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية في محافظة الخرج شكره لسمو رئيس الهيئة على اهتمامه بالسياحة في المحافظة  وتوجيهه بعدد من القرارات المتعلقة بالتنمية السياحية في محافظة الخرج، معتبرا أنها ولادة حقيقية للسياحة في هذه المحافظة الهامة التي تعد المتنفس الرئيس لسكان العاصمة.
وأكد حرص الغرفة ورجال الأعمال على التعاون مع هيئة السياحة لتطوير المحافظة سياحيا وتنفيذ المشاريع المتعلقة بالتراث العمراني.
وفي ختام اللقاء قدم الحديثي درعا تذكاريا لمهرجان الخرج سياحة وتراث وكتاب المهرجان ولوحة لقصر الملك عبدالعزيز التاريخي.
.+