كوادر (هيئة السياحة والآثار) يتفوقون على الشركات في تنظيم مؤتمر التراث العمراني

  • Play Text to Speech


تلقت الهيئة العامة للسياحة والآثار إشادة واسعة بمستوى تنظيمها للمؤتمر الدولي الأول للتراث العمراني في الدول الإسلامية الذي أختتم أعماله في الرياض الخميس 13-06-1431هـ.
وأشاد المشاركون في المؤتمر ومن حضروا فعالياته المختلفة بأداء اللجان العاملة والعمل المنظم والمتطور الذي قامت به في تنظيم فعاليات المؤتمر رغم العدد الكبير لضيوف المؤتمر الذي تجاوز 400 مدعو من خارج المملكة  من مجموع أكثر من 1400 مدعو ومشارك وعدد الفعاليات الذي تجاوز الأربعين فعالية وتقسمت في أكثر من موقع في مدينة الرياض و10 مناطق في المملكة.
وقد أبدى المسئولون في الهيئة سعادة غامرة بنجاح كوادرها في تنظيم المؤتمر حيث شكلت الهيئة اللجان التنظيمية والإشرافية من مسئولي وموظفي الهيئة ولم تستعن بشركات تنظيم المعارض والمؤتمرات بسبب محدودية الميزانية المخصصة للمؤتمر.
وكان صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار رئيس اللجة العليا المنظمة للمؤتمر قد أشاد في كلمته في الجلسة الختامية للمؤتمر بجهود مسئولي ومسئولات الهيئة الذين ساهموا في تنظيم المؤتمر بشكل مكثف، مؤكدا سموه في الوقت ذاته أن المؤتمر تم تنظيمه بأقل التكاليف وبدون الاستعانة بشركات تنظيم المؤتمرات وإنما تم بجهود مسئولي الهيئة، وأعرب سموه عن اعتزازه بمسئولي الهيئة الذين يواصلون تفوقهم في تنظيم مثل هذه الفعاليات الكبيرة مؤكدا سموه أن الهيئة تختار موظفيها بعناية فائقة.
وكان من أبرز اللجان العاملة في المؤتمر اللجنة العلمية ولجنة التسجيل والمراسم واللجنة الإعلامية ولجنة العلاقات العامة ولجنة الفعاليات والمناطق ولجنة التنسيق والمتابعة ويترأس كل لجنة أحد مسئولي الهيئة فيما يشرف الدكتور فيصل المبارك المدير التنفيذي للمؤتمر على أعمال هذه اللجان.
.+