سلطان بن سلمان يؤكد على أهمية السياحة الوطنية خلال أيام العيد

  • Play Text to Speech


كد صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار أن إجازة عيد الفطر المبارك تمثل مناسبة سنوية مهمة للاستمتاع بما يتاح فيها من رحلات سياحية أسرية تحقق معاني الاجتماع مع الأهل والأصدقاء، وتضفي عليها متعة أكبر التعرف على مناطق المملكة، و تعميق المعايشة بين المواطنين و بلادهم و الاستمتاع بما يتوافر في مناطق المملكة من مقومات سياحية و مناطق أثرية، و مواقع تراث عمراني  جاذبة وأجواء طبيعية مميزة.


وأوضح أن الهيئة عملت مع مجالس التنمية السياحية في مناطق المملكة على توفير خيارات سياحية متنوعة، وتهيئة كثير من المواقع التي تزخر بها المملكة، وتقديم الخدمات السياحية التي تنشدها الأعداد المتزايدة من السياح المحليين الذين هم هدف جميع برامج الهيئة العامة للسياحة و الآثار، ومضاعفة الجهد للارتقاء بالخدمات المقدمة من قبل قطاعات الإيواء السياحي، وضبط الاسعار و المواءمة بين ما يدفعه السائح و ما يحصل عليه من خدمة، و هو الأمر الذي بدأته الهيئة عبر إعادة تصنيف الفنادق و الوحدات السكنية المفروشة في جميع مناطق المملكة.

 وأكد سموه أن المشوار في بدايته لتحقيق النقلة المأمولة في قطاع السياحة الذي أصبح يمثل حاجة أساسية لا مجرد نشاط هامشي أو تكميلي، بعد أن تحقق القبول من المواطنين تجاهه بل أصبح هناك طلب متزايد منهم للارتقاء بالخدمات و تهيئة المواقع السياحية بمستويات تليق بمكانة المملكة وبأسعار مناسبة، ووضع المملكة على خارطة الوجهات المفضلة لدى المواطنين، و رفع مستوى تنافسية السياحة المحلية.

وأوضح سموه أن معادلة السعر مقابل الخدمة لكي تستقيم، و تصل إلى طموح المواطنين تحتاج إلى استثمارات أساسية، واحتضان من الدولة يمكن من إيجاد بنية تحتية، ويشجع الاستثمارات ويوفر العرض بشكل يواجه الطلب الكبير،  ويتفوق عليه بما يوسع المنافسة التي سينتج عنها الارتقاء بالخدمة و انخفاض الأسعار.

وأشار سموه إلى النمو الكثيف للنشاط السياحي داخل المملكة هذا العام، حيث بينت إحصاءات مركز المعلومات والأبحاث السياحية (ماس) أن السياحة المحلية قد نمت بشكل كبير خلال فترة الصيف لهذا العام 1432هـ،2011م بنسبة تقارب 27% مقارنة بصيف عام 2010م؛ وذلك نتيجة للجهود التي تبذلها الهيئة وشركائها في مجالس التنمية السياحية بمختلف مناطق المملكة، للترويج للسياحة الداخلية والتسويق لها. حيث تم تنفيذ ما يقارب (15) مهرجاناً خلال فترة الصيف لهذا العام مما أسهم في تنشيط هذه الحركة، كما أن دخول شهر رمضان المبارك وإجازة عيد الفطر ضمن موسم الصيف لهذا العام تعد من العوامل المشجعة لزيادة الحركة السياحية المحلية هذا الصيف.

وفي ختام تصريحه رفع صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار أسمى آيات التهاني والتبريك بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك إلى قيادة المملكة، والشعب السعودي كافة، وإلى جميع الصائمين، سائلاً الله أن يتقبل من الجميع صيامهم وقيامهم خلال شهر رمضان المبارك وأن يعيد هذا العيد المبارك على الجميع باليمن والمسرات.
.+