صدى واسع لمعرض “روائع آثار المملكة” في الإعلام الإسباني

  • Play Text to Speech


من مخروضات معرض برشلونة
أشادت الصحف الإسبانية بافتتاح معرض روائع آثار المملكةالعربية السعودية بمؤسسة لا كايشا في مدينة برشلونة يوم الجمعة الماضي. حيث نشرت صحيفة “ايل موندو” موضوعًا تحت عنوان “كنوز سعودية في مؤسسة لا كايشا” أشارت فيه لأهمية المعرض، الذي يضم قطعًا أثرية نادرة تعرض لأول مرة خارج المملكة لتحكي واقعًا حيًّا وشاهدًا ملموسًا لأهمية المملكة من الناحية التاريخية من خلال تلك الحضارات المتعاقبة، التي تبرز للزوار طبيعة تلك الحضارات من قبل بزوغ فجر الإسلام وحتى العصور الحديثة. منوّهة بما يلقاه المعرض من تغطية إعلامية كبيرة وحضور سياسي لافت، حيث كان من أوائل مفتتحيه ولي العهد الإسباني فيليبي دي استورياس ورئيس برلمان منطقة كتالونيا خوسية مونتيا، بالإضافة لمحافظ المدينة وعدد من كبار الشخصيات الإسبانية.
كما كتبت صحيفة “لاراثون” تحت عنوان “آثار سعودية في لا كايشا فورم” مبرزة فيه ما يحتويه المعرض من آثار تاريخية وقطع نادرة كان لمتحف اللوفر في باريس احتضانها ثم تلتها إسبانيا تمهيدا لنقلها لدول أخرى متعددة مثل روسيا وألمانيا والولايات المتحدة الأمريكية، نظرًا لقيمة المعرض التاريخية والذي يبرز فيه توالي الحضارات، ويظهر بشكل بارز في المعرض حاكيًا تاريخ أمة موغلة في التاريخ. ومن جهتها أبرزت صحيفة “اي بي ثي” جمال القطع الأثرية والمحافظة عليها والعناية بها، الذي يؤكد أن تلك القطع تعود لأحقاب مديدة وأزمنة غابرة وشاهد ملموس على كثرة الحضارات المتوالية والتي تركت بصامات خلفها لا يمحوها الزمن ولا يغيرها التاريخ، منوهة بأهمية المعرض الذي يستمر حتى السادس من شهر فبراير المقبل
.+