سلطان بن سلمان يدشن حملة للتوعية بفرص العمل في القطاعات السياحية

  • Play Text to Speech


دشن صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار الاثنين الماضي، حملة للتوعية المهنية والتعريف بفرص العمل في القطاعات السياحية، وذلك خلال فعاليات ملتقى السفر والاستثمار السياحي السعودي 2011 في مركز الرياض الدولي للمعارض.
وتهدف الحملة إلى نشر الوعي لدى المواطنين بأهمية قطاع السياحة، وأنه أحد مجالات العمل المهمة في ‏العالم، لما للسياحة حالياً من دور كبير كأحد أهم مصادر الدخل القومي، إلى جانب مخاطبة طالبي العمل مباشرة، ومخاطبة المؤثرين في توجه الشاب العملي كالأسرة ‏وقطاعات التعليم العام، بحقائق تستهدف تحسين‎ ‎الصورة عن العمل في القطاعات ‏السياحية، تتصف بالعلمية وتعكس ما للقطاعات السياحية من مزايا للعاملين فيها.‏
‏كما تهدف الحملة إلى تحفيز المستثمرين في القطاعات السياحية لتشغيل الكفاءات الوطنية المدربة، وتبيان ما ‏لهذه الخطوة من مردود اقتصادي واجتماعي على المجتمع كاملاً، وتبيان المزايا التي ‏تقدمها الصناديق الحكومية المتخصصة للمستثمرين في حال تم تشغيل المواطنين المؤهلين ‏في منشآتهم، وتحفيز المستثمرين على الاستثمار في مجال التدريب والتعليم السياحي، وتبيان حاجة ‏القطاع السياحي في المملكة لمنشآت تدريب وتعليم في المجالات السياحية، ومزايا ‏الاستثمار في هذا النوع من التدريب والتعليم.
وجرى خلال الملتقى طباعة وتوزيع مطويات وبروشورات " المهن السياحية.. مستقبل واعد وفرص بلا حدود"، بالإضافة إلى طباعة وتوزيع كتيبات المهن السياحية "المهام والمسئوليات".
وسيتم تنفيذ الحملة من خلال المشاركة في المعارض المقامة داخليا، بالإضافة إلى المشاركة في أيام المهنة، وتوزيع لوحات دعائية في الشوارع والميادين العامة، والتواصل الالكتروني مع طالبي العمل. 
كما تم خلال فعاليات المعرض المصاحب للملتقى استقبال طالبي العمل من خلال تعبئة استمارة تقديم إلكترونية أعدت على الموقع الإلكتروني للهيئة ‏http://online.sct.gov.sa/tourismtraining، وبناء قاعدة بيانات لطالبي العمل في ‏القطاعات السياحية.
.+