مشروع لتطوير المنطقة التاريخية في «مركزية الطائف»..قريباً

  • Play Text to Speech


 قال أمين الطائف المهندس محمد بن عبد الرحمن المخرج إن هناك مشروعا كبيرا لتطوير منطقة وسط البلد تنفذه وزارة الشؤون البلدية والقروية والهيئة العامة للسياحة والآثار وسيكون المشروع نقطة انطلاق حضاري للوسط التاريخي بمدينة الطائف ضمن النسق التنموي والتطويري للمنطقة المركزية الذي سيشمل ساحة السليمانية والمنطقة التاريخية وجامع عبد الله بن عباس وهو المحور الذي تعمل الامانة على تطويره خلال الفترة المقبلة.
وأشار الى أن المشروع سينفذ قريباً بإذن الله .. جاء ذلك خلال استقباله لرئيس مجلس إدارة نادي الطائف الأدبي الثقافي حماد بن حامد السالمي وأعضاء المجلس حيث بحث معهم أوجه التعاون بين الأمانة ونادي الطائف الأدبي والذي يمثل الملتقى الثقافي الاهم بالمحافظة.
وأبدى السالمي خلال اللقاء الذي جمع بين أعضاء مجلس أدبي الطائف والمخرج إبان زيارة رئيس المجلس وأعضائه للمخرج في مكتبه استعداد النادي لتوجيه جزء من نشاطه المنبري لتوعية وتثقيف المواطنين والمقيمين مؤكدا أن جهود النادي والأمانة في تكامل من أجل خدمة المجتمع .. كما ناقش الاجتماع عددا من احتياجات نادي الطائف الأدبي منها تخصيص قطعة ارض لمقر النادي داخل النطاق العمراني وتنفيذ بعض الخدمات البلدية في الحي الذي يقع فيه مقر النادي الحالي.
واستعرض أمين الطائف المشاريع التنموية التي تعكف أمانة الطائف على دراستها وتنفيذها خلال الفترة الحالية بالاضافة الى خطط العمل المستقبلية مع أعضاء المجلس ومنها تطوير المنطقة المركزية والمركز الحضاري والمخططات الجديدة وبرنامج تطوير الحدائق وبرنامج تطوير العشوائيات ، وتخصيص اراض للجهات الحكومية ضمن مخطط الادارات الحكومية المعتمد ، كما هنأ أعضاء المجلس على التشكيل الجديد الذي أقرته وزارة الثقافة والإعلام والخطة التطويرية التي أقرها مجلس النادي للفعاليات والأنشطة ومنحى النشاط المنبري الذي أصبح يلامس هموم المواطنين ويخدم المشهد الثقافي بما يتطلع إليه أبناء المحافظة من مختلف الأطياف مؤكدا أن الأمانة ستكون في موقف تكاملي مع مجلس النادي لتحقيق كافة الآمال والتطلعات والنهوض بالمحافظة في مختلف المجالات من خلال الأدوار المنوطة بكل جهة.
.+