جناح المملكة في ملتقى سوق السفر العربي بدبي يشهد إقبالا كبيرا من الزوار والمستثمرين

  • Play Text to Speech


 حظي جناح المملكة المشارك في ملتقى سوق السفر العربي 2010م في دبي بإقبال كبير من الزوار ومندوبي شركات التسويق السياحي ومسئولي شركات الاستثمار السياحي الخليجية والعربية والعالمية والتقوا مسئولي الهيئة العامة للسياحة والآثار المشاركين في الجناح.
كما زار الجناح عدد من المسئولين والمستثمرين السياحيين في المملكة للاطلاع على ما يحويه الجناح من معروضات مختلفة تبرز المقومات السياحية والتاريخية للمملكة وقد أكدوا على أهمية المشاركة السعودية في هذا المحفل الدولي الهام منوهين بتميز جناح المملكة من حيث التصميم والمعروضات.
حيث أكد صاحب السمو الملكي الأمير بندر بن سعود بن خالد رئيس مجلس إدارة شركة الخزامى للإدارة ونائب المدير العام لمؤسسة الملك فيصل الخيرية، أن مشاركة المملكة في المعارض والفعاليات والمحافل المقامة في الخارج ولاسيما دول منطقة الخليج العربي تتيح إلقاء الضوء على المكتسبات الموجودة السياحية والتراثية والأثرية التي تحتضنها المملكة، وما تتميز به من بعد حضاري.
وأشار الأمير بندر إلى أن مشاركة المملكة ممثلة بالهيئة العامة للسياحة والآثار معرض سوق السفر العربي 2010 م المقام حاليا في دبي أحد القنوات الهامة لإبراز وتقديم المملكة كوجهة سياحية هامة للسياح الخليجيين، وجذب الاستثمارات السياحية والفندقية.
وأبان أن قطاع السياحة في العالم يعتبر القطاع الأول مع الصناعة لما يحققه من مردود مادي عالي للدول، وقال:"وبالنظر إلى المملكة فهو قطاع ناشئ وهو أيضا يمثل جزء كبير من الاقتصاد السعودي وهو ناشئ لما تتمتع به من حركة على مستوى الفنادق ووسائل النقل والأسواق والقوة الشرائية وغيرها".
كما أضاف أن للمشاريع السياحية التي تقام في الوقت الحالي في المملكة سيكون لها مردود وانعكاسات إيجابية على السياحية وستسهم بشكل فاعل في توفير الفرص الوظيفية الكثيرة للشباب السعودي، وستكون مصدرا مهما من مصادر الدخل المادي للبلد، معبرا عن سعادته البالغة لمشاركة المملكة في هذا معرض سوق السفر العربي في دبي ممثلة بالهيئة عبر جناح متميز وفريد، وقال:" إن الهيئة العامة للسياحة والآثار خطت خطوات جدا ممتازة في التعريف بالسياحة في المملكة بالإضافة إلى دعمها، ونحن من ضمن الشركات التي تساهم تحت مضلة الهيئة لدعم السياحة في المملكة".
من جهته، أوضح فيصل المطلق رئيس اللجنة الوطنية للسياحة في مجلس الغرف السعودية، عضو لجنة الفنادق والوحدات السكنية بالغرفة التجارية الصناعية في الرياض، رئيس مجلس إدارة فندق المطلق أن مشاركة المملكة في سوق السفر العربي 2010 تعتبر مشاركة ممتازة، مشيرا إلى أنه ومن خلال هذه المشاركات للمملكة ممثلة بالهيئة العامة للسياحة والآثار تعد نقلة نوعية في قطاع السياحة. وأضاف:" المشاركة السعودية في مثل هذه المعارض تعطي الدعم القوي لسياحة الأعمال وسياحة المعارض وترويج السياحة السعودية للسياح الخليجيين، كما أن لهذه المشاركات انعكاسات على السياحة الداخلية تعمل على المدى البعيد على توفير فرص العمل لدى الشباب"، وأضاف المطلق:" نتطلع إلى المزيد من مشاركات المملكة في المحافل السياحية الدولية من خلال الهيئة العامة للسياحة والآثار وإبراز الآثار والأماكن السياحية التي تحضى بها المملكة"، مطالبا بأهمية مساواة قطاع السياحة بالقطاعات الأخرى الصناعية والزراعية بهدف تحقيق دخل وإضافة قوية لاقتصاد المملكة.
فيما، اعتبر زياد بن محفوظ مستثمر و عضو مجلس التنمية السياحية بمنطقة مكة المكرمة المنطقة الغربية عضو اللجنة الاستشارية للإيواء السياحي، أن مشاركة المملكة في فعاليات معرض سوق السفر العربي 2010 في دبي مهمة جدا، مؤكدا أنها تعمل على إكساب الخبرات وتبادل الزيارات والتواصل بين الدول الذي يتيح فتح أبواب كثيرة وتبادل الأفكار التطويرية للسياحة الداخلية .
 وقد شهدت أجنحة الشركات السعودية المشاركة في المعرض والتي تزيد عن 20 شركة حركة نشطة من خلال اجتماعات العمل مع مسئولي ومندوبي الشركات العالمية أثمرت عن إبرام عدد من العقود والاتفاقيات.
وكان جناح الحرف والمنتجات اليدوية لافتا للزوار من خلال الاطلاع على مهنة عمل السدو والتطريز وعرض وبيع المنتجات الشعبية والتقليدية لإفادة الاسر المنتجة التي قامت بعمل هذه المنتجات.
وتم خلال يوم الافتتاح واليوم الثاني توزيع عدد من مطبوعات الهيئة بكميات كبيرة حيث تم توزيع كتيب "ما يود السائح معرفته"، و"خريطة المملكة" و"دليل التراث" ومجلة ترحال" إلى جانب عدد من الأفلام الوثائقية عن السياحة في المملكة مثل فلم "سياحة سعودية غنية بتنوعها" و"الجنادرية" و"الثقافة والتراث" وكذلك عدد من الهدايا القيمة على زوار الجناح.
ويشارك مركز الأبحاث والمعلومات الإحصائية (ماس) التابع للهيئة في جناح الهيئة من خلال توزيع استبانات لمعرفة تقييم زوار الجناح لخدمات الجناح ورضا الزوار عن مستوى العروض المقدمة فيه, وقد أعرب أكثر من 90 في المائة من الزوار عن اعجابهم بتصميم الجناح وجودة العروض المقدمة فيه وبأنه يعد من أجمل أجنحة المعرض وأكثرها استقطابا للزوار.
وتهدف مشاركة الهيئة في المعرض إلى التعريف بتاريخ المملكة وحضارتها والاستفادة من التجارب والأنشطة التي يشهدها الملتقى العالمي بما يسهم في تطوير الخدمات والبرامج التي تقدمها الهيئة للسائح المحلي الذي تستهدفه الهيئة في جميع أنشطتها كما تستهدف المشاركة إلى التحفيز لزيادة ودعم الاستثمار السياحي بالمملكة و تقديم المملكة كوجهة سياحية مناسبة لمواطني دول مجلس التعاون الخليجي، إلى جانب السياح المحليين الذين يعدون الشريحة الرئيسية التي تركز عليها الهيئة.

.+