الأمين العام يزور معرض و مؤتمر سيتي سكيب 2005

  • Play Text to Speech


 
قام صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز أمين عام الهيئة العليا للسياحة وبعض مسؤولي الهيئة، يوم الاثنين 15/8/1426هـ بزيارة لمعرض ومؤتمر سيتي سكيب 2005، الذي يقام حالياً بمركز دبي الدولي للمعارض بدبي في دولة الإمارات، والتقى سموه خلال الجولة بالعديد من المستثمرين السعوديين والخليجين ومطوري المشاريع السياحية الكبرى. وقال سموه بعد جولته في المعرض أن المملكة بما يتوافر فيها من مقومات سياحية يمكن أن تكون وجهة سياحية هامة وجاذبة للمستثمرين والسياح وأن الهيئة تقوم حالياً بتقييم نماذج الاستثمار السياحي الناجحة لتحديد متطلبات المستثمرين وتحقيق تطلعاتهم لاستثمار في بلادهم في المجال السياحي، وأشار إلى أن الهيئة العليا للسياحة تعمل مع الهيئة العامة للاستثمار على إقامة منتدى بعنوان (ماذا يريد المستثمر السياحي) بهدف تحقيق تلك المتطلبات، وتحفيز الاستثمار السياحي في المملكة. وأكد سموه أن سوق الاستثمار السياحي في المملكة يزخر بالعديد من المقومات والفرص التي تجعله يواكب أو يتفوق الدول الأخرى، كما أن المستثمر السعودي أصبح الآن ذو وعي بالفرص وبحركة السوق ومتطلباته ويأخذ قراراته بناء على ما يفور له من حوافز ومزايا وحماية. وأوضح سموه أنه يجب على المملكة النهوض بالاستثمار السياحي من منظور أهمية توطين رؤوس الأموال السعودية المهاجرة بتوفير ذات الحوافز والمزايا التي توفرها الدول الأخرى، وتحفيز القطاع الخاص للاستثمار السياحي، وعلى أساس النماذج الناجحة في المنطقة. خاصة وأن المملكة تملك الثروات والمقومات البشرية والثقافية والمواقع التي لا تضاهيها الكثير من الدول المنطقة، بل على المستوى العالمي. كما أكد في ختام حديثه إلى أهمية تذليل معوقات الاستثمار السياحي في المملكة لما لنمو هذا القطاع من أهمية في التنمية الاقتصادية وخلق فرص العمل الحقيقية والمتنوعة للمواطنين. وكان في استقبال سموه والوفد المرافق الأستاذ خالد أحمد بن سليم ـ مدير عام دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي وعدد من المسؤولين.
.+