الهيئة ووزارة الإعلام تطلقان حملة تسويقية للسياحة السعودية خلال فترة الصيف تحت شعار " تعرف على المملكة"

  • Play Text to Speech


 
أطلق صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز الأمين العام للهيئة العليا للسياحة ومعالي وزير الإعلام الأستاذ إياد أمين مدني يوم أمس الثلاثاء 23/4/1426هـ في مقر مبنى التلفزيون السعودي الحملة التسويقية للسياحة السعودية لصيف عام 1426هـ التي ستنفذ في وسائل الإعلام المحلية، وبعض الصحف والمجلات العربية، والقنوات الفضائية، كما وقع سموه مع مدني اتفاقية تعاون لتنفيذ استراتيجية الإعلام السياحي تقوم من خلاله الوزارة ببث المواد الإعلامية والتوعوية عن السياحة السعودية، والعمل على تنفيذ ما تتضمنه الاستراتيجية. وتهدف الحملة التسويقية التي تستمر حتى الثاني من شهر جمادى الآخرة إلى تقديم الدعم التسويقي والمساندة الإعلانية والإعلامية للفعاليات السياحية والترويحية التي تقام هذا الصيف في عدد من مدن ومحافظات المملكة حيث من المتوقع أن تشهد هذه الفعاليات زيادة كبيرة هذا العام. وأوضح سمو الأمين العام بهذه المناسبة أن الحملة التي انطلقت تحت شعار "تقرب إلى عائلتك .. تعرف على المملكة" تهدف إلى بناء ثقافة سياحية إيجابية في المجتمع من خلال دعم التوجه نحو السياحة الأسرية، وبيان الأثر الإيجابي للسياحة في دعم المجتمعات المحلية، وتوفير فرص العمل، بالإضافة إلى إبراز الأنماط السياحية الترفيهية، والتعريف بمقومات الجذب السياحي، وأشار إلى أن الحملة تهدف إلى الوصول إلى 80% من الجمهور المستهدف على الأقل، ولذلك فقد تم التركيز على تنويع الوسائل المستخدمة من تلفزيون وصحف وإعلانات طرق وغيرها من وسائل إعلانية. وأشاد سمو الأمين العام للهيئة بالدعم الكبير الذي تحظى به السياحة الوطنية بشكل عام والهيئة بشكل خاص من قبل المسئولين في وزارة الإعلام وعلى رأسهم معالي وزير الإعلام والمسئولين في التلفزيون والإذاعة وكذلك المؤسسات الصحفية السعودية، مشيراً إلى إن وزارة الإعلام تعد الشريك الرئيس للهيئة في تنفيذ استراتيجية الإعلام السياحي التي أقرها مجلس إدارة الهيئة العام الماضي، وأضاف سموه: إن وسائل الإعلام السعودية تضطلع بالدور الأهم في عملية ترويج السياحة           الوطنية، وإبراز مقومات الجذب السياحي التي تتمتع بها مناطق المملكة المختلفة، إضافة إلى دعمها المستمر لبرامج الهيئة العليا للسياحة ومشروعاتها الهادفة إلى تنمية السياحة الوطنية، وتهيئة البيئة المناسبة لتطوير هذا القطاع المهم من قطاعات الاقتصاد الوطني.  وأضاف سموه إن الهيئة حرصت على التعاقد مع إحدى مؤسسات الإعلان السعودية التي تدار بأيدٍ سعودية 100% للمساهمة في تنفيذ الحملة؛ بحيث تكون الأفكار والتصميمات والعناصر الإعلانية نابعة من ثقافة المجتمع السعودي، ومتوافقة مع العادات والتقاليد واللهجة الوطنية. من جانبه قال وزير الإعلام الأستاذ إياد مدني أن الوزارة ستسخر كل إمكاناتها لتطبيق ما تنص عليه استراتيجية الإعلام السياحي، والمساهمة في تنمية السياحة عبر القنوات الإذاعية والتلفزيونية التي تمتلكها، مشيراً إلى أن السياحة تعد رافداً مهماً للبرامج التي تحتاجها الإذاعة والتلفزيون. واشاد الوزيرمدني بمنهجية عمل الأمانة العامة لهيئة السياحة والأسلوب الذي تتبعه، مشيراً إلى أن الحملة التسويقية التي ستعمل الوزارة والهيئة على تنفيذها تعد بداية لتعاون الإعلامي بين الجهتين لتعرف المواطينين بمقومات السياحة السعودية وتوعيتهم بأهميتها. من جهته؛ قال الأستاذ عيسى بوقري المدير العام لشركة النقاط الثلاث التي تولت إدارة عملية الإنتاج والإشراف عليها إن الشركة حرصت على تنفيذ توجيهات الهيئة بضرورة الاعتماد على الكوادر الوطنية المؤهلة لإضفاء الطابع المحلي السعودي على العمل وقد تمكنا بالفعل من جمع أفضل المواهب والمبدعين السعوديين على مختلف المستويات من مخرجين فنيين ومساعدي مخرجين، ومصممي الديكور، والأزياء بالإضافة إلى الوظائف المساندة مثل السائقين، والإداريين وغيرهم. ولدعم عملية الإنتاج تعاقدت الشركة مع فريق من المتخصصين من جنوب أفريقيا الذين عملوا جنباً إلى جنب مع الفريق السعودي؛ الأمر الذي مثّل فرصة سانحة لأفراد الفريق السعودي لتطوير قدراتهم ومهاراتهم والحصول على تدريب بمستو عالٍ في مجال إنتاج الأفلام الإعلانية. تجدر الإشارة إلى أن هذه الحملة تنفذ للمرة الثانية بعد أن نفذت الهيئة العام الماضي حملة تسويقية للمهرجانات والفعاليات الصيفية سواء التي نظمت بواسطة المناطق والمحافظات أو التي ساهمت الهيئة في تنظيمها. كما ستقوم إدارة الاتصال والإعلام بالهيئة العليا للسياحة، ووسائل الإعلام المحلية بمساندة الحملة إعلامياً عبر نشر التقارير والتحقيقات والقصص الصحفية التي تبرز جاذبية السياحة السعودية، وتعزز الرسائل الإعلامية للحملة.
.+