سلطان بن سلمان : دعوة خادم الحرمين الشريفين للتواصل مع العالم نبراس للتطور الحضاري

  • Play Text to Speech


 
ألقى صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز الأمين العام للهيئة العامة للسياحة والآثار محاضرة يوم أمس الأحد في جامعة الشارقة بعنوان " الريادة العلمية في عالم متغير" بحضور سمو ولي عهد الشارقة الشيخ سلطان بن محمد القاسمي، تناول فيها رحلة الفضاء التي شارك فيها سموه رائداً في مركبة الفضاء ديسكفري عام 1985 م، و ما حققه و الفريق العلمي السعودي المشارك من نتائج علمية و دوافع لا زالت آثارها باقية في تشجيع أبناء المنطقة عموماً و الشباب منهم خاصة في الإقبال على مجالات العلوم و التقنية. و ركز سموه في محاضرته على إبراز أهمية دعم العلوم و التقنية و البحث العلمي و التطوير التقني في منطقتنا لما له من أثر إيجابي، مستشهداً بما توليه المملكة العربية السعودية و على رأسها خادم الحرمين الشريفين و سمو ولي عهده الأمين لتطوير التعليم العام و العالي في لمملكة، و متابعة تنفيذ الخطة الوطنية لتطوير العلوم والتقنية، و ما يبذل لدعم العلم و تشجيع العلماء لتحقيق الريادة العلمية، و خير مثال على ذلك تأسيس جامعة الملك عبدالله للعلوم و التقنية التي يراد لها أن تكون في مصاف الجامعات و مراكز البحث العلمي، إضافة إلى الجهود الكبيرة لتطوير منظومة من الجامعات و الكليات في أنحاء المملكة، معتبراً سموه توجه خادم الحرمين الشريفين هذا بمثابة التأسيس الجديد لمكانة المملكة في مجالات العلم و البحث العلمي و التفوق التقني و علوم الطيران و الفضاء، و دفعها لتنطلق نحو عالم حديث و تقديم نفسها للعالم لتتبوء المكانة التي تستحق، إذ كما قال الملك في لقائه بالمشاركين في الحوار الوطني السابع بأنه " من غير المقبول الانكفاء و الانعزال عن العالم ، خصوصاً و نحن نقف على هذه الحضارة و الثقافة الغنية" و كان سموه قد وصل إلى مطار الشارقة الدولي، حيث كان في استقباله سمو ولي عهد الشارقة، و مدير الجامعة الدكتور اسماعيل البشري، و عدد من المسئولين في الإمارة و نائب القنصل السعودي في دبي
.+