لجنة لمتابعة إنشاء السوق الشعبي بمنطقة حائل

  • Play Text to Speech


 
وجه صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن عبدالمحسن أمير منطقة حائل رئيس مجلس التنمية السياحية بالمنطقة بتشكيل لجنة لإنشاء السوق الشعبي بوسط مدينة حائل والذي تقوم أمانة المنطقة بالتعاون مع الهيئة العامة للسياحة والآثار على تنفيذه خلال الفترة القلية القادمة على أن تكون مهام اللجنة التي تضم في عضويتها جهاز السياحة والآثار بالمنطقة وأمانة المنطقة ومركز تنمية المرأة والطفل والهيئة العليا لتطوير منطقة حائل والغرفة التجارية الصناعية وجمعية أجا النسائية تحديد الأسلوب الأمثل لتشغيل وإدارة السوق وتحديد وعمل دورات تدريبية اللازمة للحرفيين والحرفيات والاستفادة من التجارب المحلية والإقليمية والعالمية في هذا المجال على أن تكون للجنة الصلاحية الكاملة لدعوة من تراه مشاركتها في العمل . وستقوم أمانة المنطقة بالتعاون مع الهيئة العامة للسياحة والآثار على تنفيذ السوق الذي تم طرحه من قبل الأمانة لإنشائه و يشتمل السوق الشعبي على سوق دائم للنساء وورش للحرفيات ومعارض وسوق للزل والسجاد وسوق للتمور والمنتجات المحلية وفندق ومطاعم وسوق للطيور ومساحات خضراء متعددة الاستخدام وقامت الهيئة العامة للسياحة والآثار بإعداد التصاميم الخاصة للسوق المستوحاة من التراث العمراني التقليدي التي تتميز به المنطقة. و اوضح المهندس مبارك بن فريح السلامة أمين مجلس التنمية السياحية بالمنطقة والمدير التنفيذي لجهاز تنمية السياحة والآثار أن أمير حائل وجه خلال اجتماع مجلس التنمية السياحية بالمنطقة ظهر يوم أمس الاثنين بتشكيل لجنة تنفيذية تكون مهامها وضع ودراسة المشاريع السياحية ذات الأولوية وفق إستراتيجية تنمية السياحة للمنطقة ورؤية المجلس ورفعها للمجلس لإقرارها وإعداد ومتابعة الخطط التنفيذية للمشاريع وتنفيذ قرارات المجلس واستقبال طلبات تنظيم المهرجانات والفعاليات وإعداد الأسس المرجعية والتنظيمية لها والاتصال والتنسيق مع الشركاء وتشكيل اللجان ووضع السياسات التنظيمية الخاصة بأعمال اللجنة التنفيذية واللجان الأخرى وبحث ومناقشة التقارير الدورية لأعمال المجلس واللجان الأخرى. كما أستعرض المجلس مشروع تطوير التراث العمراني والأثري بمدينة جبة الأثرية والمراحل التي وصل إليها المشروع وقد وجه المجلس بسرعة إنجاز الأعمال وأثنى صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن عبدالمحسن أمير منطقة حائل رئيس مجلس التنمية السياحية بالمنطقة على الجهود التي يقوم بها صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان الأمين العام للهيئة العامة للسياحة والآثار وتعاون وتكاتف كافة الجهات الحكومية ذات العلاقة والقطاع الخاص من اجل صناعة سياحية متميزة وحث سموه أعضاء المجلس والجهات الحكومية بالمنطقة لتسريع الخطوات وانجاز الخطط السياحية الشاملة والتي أخذت وقتا كافيا للدراسات والمسح الميداني من اجل ان تستفيد منها المواقع المستهدفة والمواطنين بحائل والزوار القادمين بالمنطقة و استعرض المدير التنفيذي لجهاز السياحة بمنطقة حائل المهندس مبارك بن فريح السلامة آليات عمل مجلس التنمية السياحية وأهدافه ومهامه ثم ابرز جانب من المشاريع التطويرية التي يقوم جهاز السياحة بمنطقة حائل بالإشراف عليها ثم استعرض المجلس مشروع تطوير مدينة جبة الأثرية خطة التطوير التي تعمل الهيئة العامة للسياحة والآثار على انجازها وتنفيذها على ارض الواقع ومنها جعل مدخل مدينة جبة لوحة جمالية تراثية متميزة وتطوير الساحة المركزية وإعادة تأهيليها وتطوير المباني المطلة عليها وهناك فكرة لنقل الساحة إلى شمال الساحة الحالية للتوسع في عمليات التطوير وتوفير الخدمات المساندة مثل المطاعم المتميزة والنزل التراثية وتطوير استراحات المزارع وزيادة الأنشطة الثقافية والتراثية والاجتماعية لزيادة الحراك الاقتصادي فيها وإنشاء متحف شامل لمدينة جبة والاهتمام بتطوير مطلات مدينة جبه والعمل على ان يرى الزوار صور متميزة للمدينة ككل من خلال الاهتمام أيضا بالتجميل من خلال الرؤية الليلية او خلال النهار لتبدو مدينة جبه أكثر إمتاعا في كل وقت وإعادة تأهيل المسجد الجامع وإقامة وحدات سكنية مفروشة في عدد من المنازل التراثية وإقامة مركز للحرف اليدوية ومعالجة الوحدات الخرسانية المشيدة لتتناسق مع طبيعة المباني التراثية في جبه و إنشاء نزل تراثي في متحف النايف الاثري وتطويره وتنسيق أسوار المزارع بالطريقة التقليدية وإقامة استراحات ريفية وإنشاء مركز للزوار والمعلومات السياحية وهو عنصر مهم في توجيه وارشاد السائحين وتأهيل الموقع الأثري في جبل أم سنمان والمنطقة المحيطة به والشارع الرئيسي والحديقة لتطور بشكل متكامل وتنظم فيها فعاليات وأنشطة سياحية عديدة تضيف بعدا لهذا المعلم الصخري الجميل في رسومه ونقوشه الفريدة.
.+