المملكة تنهي استعداداتها للمشاركة في ملتقى سوق السفر العربي بدبي

  • Play Text to Speech


 
أنهت المملكة العربية السعودية ممثلة بالهيئة العامة للسياحة والآثار استعداداتها للمشاركة في الدورة الـ16 لملتقى سوق السفر العربي 2008، الذي يفتتحه سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء بدولة الإمارات وحاكم دبي يوم الثلاثاء المقبل في مركز المعارض في دبي ، وذلك بحضور صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان الأمين العام للهيئة العامة للسياحة والآثار. وقد أكد نائب الأمين العام المساعد للتسويق في الهيئة الدكتور فهد الجربوع على اكتمال الترتيبات المتعلقة بافتتاح الجناح السعودي الذي تقدر مساحته بـ 506 مترا مربعا، ويحتوي على 24 جناحا لعدد من شركاء الهيئة في القطاع الخاص في مختلف الأنشطة والأعمال السياحية. وأكد الجربوع أن مشاركة المملكة في هذا الملتقى تأتي امتدادا للنجاحات التي حققتها مشاركة المملكة السابقة في هذا الملتقى الدولي، مشيرا إلى أن الهيئة تهدف من خلال مشاركتها في الملتقى إلى تقديم المملكة كوجهة سياحية مناسبة لمواطني دول مجلس التعاون الخليجي، إلى جانب السياح المحليين الذين يعدون الشريحة الأولى التي تركز عليها أنشطة الهيئة وبرامجها، كما تستهدف المشاركة دعم أنشطة منظمي الرحلات السياحية المؤهلين من قبل الهيئة، وزيادة معدلات الزيارة وتنشيط حركة السفر والسياحة، إضافة إلى تشجيع الاستثمار في المشاريع السياحية، وعرض الأنماط وعناصر الجذب والخدمات السياحية المقدمة في المملكة. وقال بأن المملكة ستعرض من خلال جناحها عددا من الأنماط السياحية التي تشتهر بها مناطق البلاد منها جناح للحرف والصناعات اليدوية والذي ستعرض من خلاله عدد من الحرف اليدوية هي حرف السدو, ونحت الأخشاب, وزخرفة وتلوين الأبواب والنوافذ الخشبية, وعزف الربابة والحناء, وجناح المناطق الذي يعرض هذا العام الهويات السياحية لمناطق عسير والقصيم وحائل والباحة والطائف, وجناح الوجهات السياحية الاستثمارية والذي سيتم من فيه عرض أربعة مشاريع هي مشروع تطوير وادي جدر , وموقع حرة رهط, ومشروع جبل قدس, ومنتزه القمع وذلك من خلال الأفلام والبوسترات, كما سيتم عرض الأنماط السياحية المختلفة من خلال البوسترات للفلكلور الشعبي والمواقع الأثرية والثقافة والتراث, والتراث العمراني, والحرف اليدوية, وسيعرض الجناح أفلاما وثائقية عن المواقع السياحية في المملكة. وأكد الجربوع أن هذه المشاركة تأتي امتدادا للنجاحات التي حققتها مشاركة المملكة السابقة وشركائها في القطاع الخاص في هذا الملتقى الدولي. وأوضح أن مشاركة القطاع الخاص السعودي في هذا الملتقى الذي يعد السادس عشر تتمثل في عدة جهات هي: مجموعة الطيار للسفر والسياحة ، وكالة الشتيوي ، الفيصلية للسفر والسياحة ، فرسان للسفر والسياحة ، شركة زمزم لخدمات المعتمرين ، فندق الشهداء ، فندق الفيصلية ، فندق هيلتون ، فندق هولوودي إن ، فندق المدينة ابوري ، الشركة السعودية للفنادق ، دار الإيمان ، القصواء للحج والعمرة ، المسافر المميز ، البوابة السابعة ، فندق الخزامة ، شركة أسفار المروة . يشار إلى أن هذا الملتقى يقام سنويا بحضور أكثر من 60 دولة, و يعتبر أحد المعارض الدولية التي تجتمع فيها شركات الوجهات السياحية، ومالكي المنتجعات، والخطوط الجوية، وشركات الخدمات السياحية من قارات العالم الخمس،
.+