تدريب 250سائق أجرة في مطار الملك عبدالعزيز للتعامل مع السائح

  • Play Text to Speech


 
أطلقت الهيئة العامة للسياحة والآثار أمس الاثنين في جدة برنامج تنمية مهارات التعامل مع السائح الموجه لسائقي سيارات الأجرة شارك فيه ما يقارب الـ (250) مواطن من العاملين في قطاع سيارات الأجرة العاملين في مطار الملك عبدالعزيز الدولي.ويهدف البرنامج الذي يعد أحد مخرجات اتفاقات التعاون الموقعة بين الهيئة العامة للسياحة والآثار، ووزارة النقل، والهيئة العامة للطيران المدني، إلى توعية سائقي سيارات الأجرة السعوديين،ونقل أنماط وأساليب التعامل المهني الاحترافي مع السياح والذي يأتي في مقدمتهم السائح السعودي، إضافة إلى تنمية المهارات الموجودة إليهم. وأشاد الدكتور عبدالله بن سليمان الوشيل مدير عام المشروع الوطني لتنمية الموارد البشرية السياحية (ياهلا) في الهيئة العامة للسياحة والآثار بالدعم الذي وجده البرنامج من مسئولي المطارات التي نفذ فيها البرنامج إلى الآن، ومن مسئولي أجهزة السياحة في المناطق، مؤكدا أن تعاون تلك الجهات ساهم في إنجاح هذا البرنامج واستمراريته. من جهته قال الأستاذ محمد بن عبدالله العمري المدير التنفيذي لجهاز السياحة بجدة: إن هذا البرنامج يأتي مكملاً للجهود التي يقوم بها الجهاز بالتعاون مع جميع الشركاء في المحافظة من جهات حكومية وأهلية بهدف تنمية السياحة الوطنية وتأهيل جميع عناصر السياحة لتقديم الخدمات على أكمل وجه لأهل جدة وزوارها.وأضاف العمري: أنه تم خلال البرنامج تقديم عرض لجميع أنماط التعامل الإيجابية والسلبية التي تحدث في هذا القطاع الهام مع التأكيد على الطرق المثلى والأساليب الراقية في تقديم خدمة النقل للسائح من المطار إلى المكان الذي يقصده. وأنهى سائقي سيارات الأجرة في مطار الملك عبدالعزيز الدولي أمس البرنامج حيث تم خلاله تزويد المشاركين بدليل إرشادي لسائقي سيارات الأجرة قامت الهيئة وجهة متخصصة بإعداده يتضمن جميع إرشادات السلامة وتعليمات المحافظة على سلامة الركاب والمركبة.وقدم الدورة الأستاذ محمد الدحيم مدير برامج التوعية بالمشروع الوطني لتنمية الموارد البشرية السياحية(ياهلا). واكتظ فندق مطار جدة الذي أقيمت فيه الدورة بأعداد كبيرة من سائقي سيارات الأجرة الذين حضروا للاستفادة من البرنامج ، ونفذت جميع المقاعد المخصص للحضور حيث كان جميع سائقي سيارات الأجرة في المطار لديهم الرغبة في حضور الدورة والاستفادة منها, كما حصل السائقين المشاركين على شهادات رسمية معتمدة من الهيئة العامة للسياحة والآثار وترخيص خاص لكل من حضر الدور. وتستهدف خطة برنامج تنمية مهارات التعامل مع السائح عددا من القطاعات الهامة المختلفة منها قطاع سيارات الأجرة حيث سيغطي البرنامج في مرحلته الأولى العاملين في المطارات الدولية والإقليمية، في حين تستهدف المرحلة الثانية من البرنامج جميع سائقي سيارات الأجرة من المواطنين في مختلف مناطق البلاد، وذلك على مدى الثلاث سنوات المقبلة.
.+