أمير الجوف يستقبل فريق قافلة الإعلام السياحي

  • Play Text to Speech


 
استقبل صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن بدر بن عبدالعزيز أمير منطقة الجوف فريق قافلة الإعلام السياحى في نسختها الثالثة والتي تنظمها الهيئة العليا للسياحة بالتعاون مع شركة الجوف الزراعية والشركة السعودية للنقل البري وذلك في مكتب سموه بعد ظهر الأربعاء . حيث كان في مقدمتهم كل من المدير التنفيذي لتنمية السياحة بجهاز الجوف الأستاذ حسين الخليفة ومدير القافلة الزميل محمد الرشيد الذي ألقى كلمة وضح فيها الهدف من القافلة وعملها والمهام المناطة بها . بعدها ألقى صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن بدر بن عبد العزيز أمير منطقة الجوف كلمة قال فيها أننا في إمارة المنطقة نرحب في المستثمر ونقدم له جميع التسهيلات التي من شانها أن تساعد على دفع عجلة التنمية في المنطقة . وأضاف سموه إننا نرحب بأي مستثمر ونقول ( حيا الله المستثمر الجاد ) حيث أننا قمنا بتعبيد وتجهيز الطرق الكفيلة بإقامة الاستثمار ، ولن نتوقف أيضاً عند هذا الحد حيث أننا سنشجعهم ونقدم لهم التسهيلات التي قد يحتاجونها . وعن مهرجان الزيتون قال سموه أن الهدف من إقامة المهرجان هو تعريف المستهلك سواء من داخل المملكة أو خارجها بهذا المنتج حيث استطاعت المنطقة أن تحقق معدلات هائلة في هذا الجانب ويوجد في المنطقة ما يزيد عن 12 مليون شجرة زيتون . ولفت سموه إلى أن هناك بعض الشركات الكبرى في المنطقة وبكل أسف تقوم بتسويق منتج زيت زيتون الجوف أو الزيتون بغير أسم المصدر الحقيقي له وهو // منتج من الجوف //. كما أكد سموه أن مهرجان الزيتون حقق أهدافه من التعريف بالمنتج والتسويق ، حيث تم بيع كميات هائلة من زيت الزيتون وزيتون المائدة داخل وخارج المنطقة ، مشيراً سموه إلى أن المهرجانات القادمة ستشهد إضافات متعددة تخدم المزارع بشأن تسويق ما لديه من هذا المنتج . وعن الحفاظ على المواقع الأثرية بالمنطقة قال سمو الأمير فهد بن بدر أن المواقع الأثرية كانت شبه مهمله في السابق ونتطلع لأن يكون الحفاظ عليها في الوقت الحالي من قبل الهيئة العليا للسياحة لانضمامها إليها ، متطلعاً سموه تفعيل الحرف والصناعات لفتح المجال للشباب وبهذا يكون أيضاً الوعي أكبر من قبل العابثين بهذه المواقع . وكرر سموه ترحيبه بأعضاء القافلة معرباً عن شكره وسعادته للجميع بهذه الزيارة ، متمنين تكرارها في أوقات متفاوتة وفي أجواء مناخية مختلفة إن شاء الله . وفي أول يوما في الجوف قامت قافلة الإعلام السياحي التي تنظمها الهيئة العليا للسياحة بالتعاون مع الشركة السعودية للنقل الجماعي وشركة الجوف الزراعية يوم الأربعاء بزيارة لقلعة زعبل الأثرية والتي تعد معلما بارزا من معالم الآثار بالجوف حيث قام جميع أفراد الحملة الإعلاميين بتغطية كاملة لموقع القلعة وقدم لهم المدير التنفيذي لجهاز تنمية السياحة بالجوف الأستاذ حسين الخليفة المعلومات المتعلقة بالقلعة. عقب ذلك توجهت القافلة إلى موقع بئر سيسرا الأثري , وفي المساء تم إعداد رحلة برية استمتع فيها أعضاء القافلة بمشاهدة طريقة الصيد في السابق مستخدمين وسيلتين استخدمها الآباء والأجداد وهما // القنص بالصقور والقنص بالسلق وهو نوع من كلاب الصيد // . وعند وصول القافلة استقبلهم منظم هذه الرحلة الأستاذ صالح بن مرجي الفالح بتمرة الحلوة الشهيرة والقهوة العربية مرحبا بهم في مخيمة البري والذي جهز بالكامل من قبل مؤسسته الخاصة والتي تهتم بكل أمور القنص من أدوات وأجهزة . بعدها تم عرض لأعضاء القافلة طريقة القنص بالسلق حيث تم إطلاق أرنب ومن ثم تم إطلاق كلاب السلق عليها لتصطادها أمام الجميع لتلقط عدسات المصورين أجمل صور الصيد والتي ربما لم يشهدها البعض في السابق. بعدها شاهد الجميع المنظر الثاني للقنص ولكن هذه المرة باستخدام الصقور. وما أن أخذت الشمس بالتدلي نحو الغروب حتى جهز بيت الشعر وأوقد بالحطب ليتدفآ الجميع بشرب فنجال القهوة العربية متذوقين طعم تمرة حلوة الجوف ليقضي الجميع أمسية جميلة احتوت على القصيد والربابة وعرض الصقور وطريقة صيدها . بعدها انتقلت القافلة بأعضائها إلى دومة الجندل حيث كانت مع موعد مع الفلكلور الشعبي لمنطقة الجوف حيث شاهد الجميع لعبة ألسامري والدحة والتي توارثتها الأجيال بعد الأجيال فقد اعتاد أبناء هذه منطقة الجوف بممارستها أثناء الأفراح والأعياد ومن ثم تناول الجميع العشاء على شرف الأستاذ سعد العقيل رئيس فرقة دومة الجندل للفنون الشعبية .
.+