رحلات على الهجن وسط النفود وتدريب على الركوب من أبرز فعاليات الرالي

  • Play Text to Speech


 
أوضح بشير الشمري المسئول عن فعاليات الهجن والهجان أحد الفعاليات المصاحبة لرالي حائل الدولي 2008 بأن هذه الفعالية فعالية تعبر عن تراث الأجداد وكيف كان يستخدمون الهجن في تنقلاتهم من مكان إلى آخر قبل عصر السيارات والطيران وبين الشمري أن هذه الفعاليات لاقت إقبالا كبيرا العام الماضي من قبل الزوار وأهالي المنطقة بالذات فالإقبال كبير ولم نكن نتوقع ان نشهد هذا الزحام والإقبال فالزحام كان مستمرا من الساعة الثانية حتى الخامسة مساء وهذا الإقبال دفعنا لإقامتها هذا العام ولكن بشكل أكبر استعدادا من الموسم الماضي من حيث التجهيزات مؤكدا ان هذه الفعالية متنوعة فهناك رحلات داخل النفود تختلف مدتها من وقت لآخر ابتداء من الساعة حتى نصف اليوم ولها رسوم رمزية تبدأ من 150 ريالا للساعة وعلى مسافة تبدأ من 10 كيلو مترا وسأقوم أنا بنفسي بمرافقة الرحالة وسط النفود والقيام بتقديم شرح متكامل لهم عن الهجن وأسمائها وأنواعها وكيف كانوا يستخدمونها في السابق وأنواع الأشدة والرسن التي تستخدم على ظهورها إضافة للحديث بشكل عام عن الرحلات الماضية لأجدادنا والتنقل عليها من بلد لبلد لأيام عديدة متتالية وبين الشمري أن هناك فعالية تدريب على ركوب الإبل إضافة للرحلات وسيقوم بالتدريب أشخاص لهم خبرة كافية في ركوب الإبل وهذه أيضا برسوم مخفضة ورمزية لا تذكر، وعن عدد الإبل التي ستشارك في هذه الفعاليات قال بأنها اكثر من 30 بعيرا موزعة في موقعين من الفعاليات بعضا منها في وسط النفود وتستخدم للرحلات الطويلة التي تستغرق اليوم والنصف يوم والبقية في مقرنا الواقع على طريق الجوف للمسافات الصغيرة وهي مهيأة بشكل كامل وأضاف بأننا سنقوم خلال الفعاليات بالشرح المفصل عن الموروث الشعبي الذي يستخدم في الماضي على ظهور الهجن من نطو ونسيج وغيرها وسيتم الحديث عنها وعرضها للزائر لمعرفة التاريخ والموروث الشعبي الذي كان يستخدم في الماضي .
.+