منتزهات المدينة المنورة تجذب الزوار في الإجازة

  • Play Text to Speech


 
شهدت منطقة المدينة المنورة خلال اجازة عيد الأضحى المبارك كثافة في عدد الزوار للاستمتاع بقضاء أيام إجازة عيد الأضحى في عدد من المواقع السياحية بالمنطقة وفي مقدمتها زيارة المسجد النبوي الشريف والتشرف بالسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم والواجهة البحرية في مدينة ينبع والمنتزة البري بالبيضاء بالمدينة المنورة . وقد شهد قطاع الإسكان في الفنادق والشقق السكنية انتعاشا كبيرا وصل ذروته وتحقيق نسبة اشغال كبيرة وحجوزات ممتدة طوال فترة الإجازة وانعكست تلك الحركة على زيادة في النشاط التجاري المرتبطة بمثل هذه النوع من الزيارات عن الأوقات المعتادة حيث تزيد عملية ضخ البضائع بجميع أنواعها وأشكالها خاصة التذكارية والدينية منها مثل الأشرطة القرآنية وسجاد الصلاة إضافة إلى الحركة الشرائية للتمور لكافة أنواعها . كما استمتع المواطنون في محافظة ينبع خلال عيد الأضحى بفعاليات مهرجان / عيد معنا بينبع 28 / الذي نظمته الغرفة التجارية الصناعية وسط حضور جماهيري لافت والذي اشتمل على فقرات وفعاليات متنوعة وهادفة من ترفيه وإدخال البهجة والسرور لجميع الفئات العمرية إضافة الى الندوات والعروض التراثية والمسابقات الثقافية الذي أسهم في دعم وتنشيط السياحة بمحافظة ينبع التي تستند على مقومات سياحية متنوعة بحرية وجبلية وعمق تاريخي إضافة إلى المقومات الصناعية التي تحتويها محافظة ينبع . كما توافد على منتزه البيضاء البري بالمدينة المنورة المتنزهون الذين يتزايدون سنة بعد أخرى فبفضل الطبيعة العامة للمنتزه جعله موقع جذب سياحي تتنوع فيه عوامل الترفيه مما زاد من اقبال السكان من داخل وخارج المنطقة وتحول المنتزه إلى منتجع شتوي للكثير من الأسر والعوائل التي تفضل قضاء اجازة العيد الأضحى وإجازات نهاية الأسبوع ولمحبي التخييم الذين يستمتعون بهذه الهواية التي تناثرت خيامهم في أرجاء المنتزه . من جانبه أوضح المدير التنفيذي لجهاز السياحة بمنطقة المدينة المنورة الدكتور يوسف المزيني أن إستراتيجية التنمية السياحة بالمنطقة تعمل على الاهتمام بالمواسم والعطلات كما تسهم في دعم ما ينظم في تلك المواعيد ويشجع على تنشيطها كوجهات سياحية في جميع المواسم ويحقق أهداف التنمية السياحية
.+