تبوك والرياض وعسير مواقع مقترحة لإقامة نزل سياحية بيئية

  • Play Text to Speech


 
رشحت ورشة عمل عقدت أول من أمس الاثنين بالهيئة العليا للسياحة جزيرة النعمان بمنطقة تبوك، ومنتزه الغاط الوطني بمحافظة الغاط ومنتزه سحاب ومحمية ريدة بمنطقة عسير لإقامة مشاريع (مستقبلية افتراضية) للنزل السياحية البيئية. واستعرضت ورشة العمل التي عقدت تحت عنوان (الإرشادات الفنية لإقامة النزل السياحية البيئية والريفية). المنهجية المتبعة في تصميم المشاريع المقترحة وكيفية تطبيق الإرشادات الفنية عليها. وقال د. وليد الحميدي نائب الأمين العام المساعد لتطوير المواقع السياحية بأن "هذه المناطق هي من ضمن المواقع القابلة لاستيعاب مثل هذه النوعية من المشاريع، معرباً عن أمله في مساهمة (الإرشادات الفنية لإقامة النزل السياحية البيئية والريفية) في توفير الأرضية الصحيحة لإقامة هذا النوع من المشاريع السياحية وفق إرشادات ومعايير تنظيمية تحدد المتطلبات اللازمة لإقامة النزل السياحية في المناطق ذات الأهمية البيئية، بحيث يتم تنمية هذه المناطق سياحياً بشكل يسهم في استدامة مقوماتها وخصائصها الطبيعية المميزة"، بالإضافة إلى تقديم نماذج لمشاريع استرشادية لكيفية إقامة النزل السياحية البيئية في ثلات بيئات مختلفة (ساحلية وجبلية وصحراوية) بحيث يمكن طرحها على رجال الأعمال مستقبلاً كفرص استثمارية في هذا النوع من المشاريع السياحية. وشدد الحميدي على أن هذه المواقع المختارة هي مجرد أمثلة لإقامة مشاريع افتراضية عليها، مشيراً إلى أن الورشة اقترحت علاوة على المواقع الثلاثة، عشرات المواقع التي تنطبق عليها معايير إقامة النزل البيئية. وتشير " الإرشادات الفنية لإقامة النزل السياحية البيئية والريفية" إلى أن جزيرة النعمان تتمتع بميزات تؤهلها لإقامة نزل سياحية بيئية ساحلية مميزة، حيث يبلغ طولها 6 كم وعرض 1.5 كم، تتسم بتنوع في تكويناتها الطبوغرافية التي تساعدها على إيجاد أنشطة سياحية مختلفة،، حيث تم اختيار الخليج الجنوبي من الجزيرة لإقامة عناصر المشروع، بحيث توفر للسياح فرص للسباحة والغطس والترحال بشكل ممتع، كما أنه تم إختيار موقع المشروع باعتبار الخليج محمي بصورة جيدة من الرياح. واختير منتزه سحاب ومحمية ريدة لتصميم مشروع مبدئي للنزل السياحية البيئية في المناطق الجبلية. وتعتبر محمية (ريدة) واحدة من المناطق المحمية المعتمدة بالمملكة، وهي تغطي مساحة تقدر بـ900 هكتار من الأراضي المرتفعة على حواف الجبال. وتتمتع المحمية بوجود الكثير من أشجار الزيتون والعرعر، فضلاَ عن أعداد كبيرة من الطيور والزواحف والقرود. وأكدت الورشة بأن زيارة المحمية توفر لقاصديها أنشطة مثيرة عبر التجوال ومشاهدة الطيور والتنزه بين الجبال والأودية بواسطة سيارات الدفع الرباعي. حيث استوحت التصاميم المقترحة لإقامة النزل أفكارها من العمارة التقليدية التي تتميز بها منطقة عسير من حيث النمط المعماري ومواد البناء المستخدمة.. كما تم إقتراح منتزه الغاط الوطني 240 كم شمال غرب الرياض، لإقامة مشروع نزل السياحي البيئي في المناطق الصحراوي، كونه أحد المنتزهات الوطنية بالمملكة، وهو يتبع لوزارة الزراعة، ويتميز بالبيئة الصحراوية الصخرية وبيئة الواحات ذات العيون الطبيعية والنباتات والكثبان الرملية. ويقع المنتزه جنوب شرق محافظة الغاط، ويتيح النزل المقترح لزائريه فرص مشاهدة القرى القديمة في الغاط والمجمعة، وزيارة واحة الغاط القديمة، ومشاهدة أساليب الزراعة وطرق الري التقليدية والبئر القديمة، والتجوال على ظهور الخيول والجمال في صحراء النفود، فضلاً عن المغامرة بركوب سيارات الدفع الرباعي، وتنظيم رحلات إلى جبل طويق. وفي نهاية ورشة العمل تم الاتفاق على تطوير الأفكار المعمارية للمشاريع المقترحة وفقاً للمقترحات التي تم طرحها ومناقشتها خلال الورشة.
.+