الخطوط السعودية ناقلا رسميا لملتقى السفر والاستثمار السياحي

  • Play Text to Speech


 
ذكر الدكتور فهد الجربوع نائب الأمين العام المساعد للتسويق بالهيئة العليا للسياحة بأن الخطوط الجوية السعودية ستشارك في رعاية ملتقى السفر والاستثمار السياحي السعودي - المزمع إقامته خلال الفترة من 15 إلى 19/ 3/ 1429 في فندق الفيصلية بمدينة الرياض تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبد العزيز أمير منطقة الرياض- كناقل جوي رسمي للملتقى. ونوه إلى أن مشاركة الخطوط ستكون من خلال تقديم تذاكر سفر لنقل المتحدثين وضيوف الملتقى، إضافة إلى تقديم تخفيض قدره 50% على تذاكر السفر لجميع درجات الإركاب وتقديم أسعار خاصة على الشحن للعارضين والمشاركين في الملتقى، مؤكداً ان هذه الرعاية تأتي من منطلق حرص الأمين العام للهيئة العليا للسياحة صاحب السمو الملكي الامير سلطان بن سلمان على العمل يداً بيد مع الشركاء الرئيسيين كالخطوط السعودية لتنمية السياحة بالمملكة وإظهار وجهها الحضاري. وأعرب الجربوع عن أمله في أن يسهم الملتقى في النهوض بصناعة السياحة في مجالات الإيواء والخدمات السياحية وفرص الاستثمار السياحي، فضلاً عن تسليط الضوء على معوقات الاستثمار السياحي والتجارب العالمية في هذا الجانب، مبيناً أن الملتقى يعد فرصة لاستقطاب رجال الأعمال السعوديين للاستثمار في صناعة السفر والسياحة بالمملكة. وعن فعاليات الملتقى، أشار نائب الأمين العام المساعد للتسويق إلى أن الملتقى سيبحث في جلساته محاور رئيسية متعلقة بفرص الاستثمار السياحي ومقومات المملكة السياحية كوجهة سياحية منافسة في الخليج والعالم العربي، كما سيتناول الملتقى المنتجات السياحية القائمة والموارد البشرية السياحية والمعلومات السياحية والتسويق السياحي، موضحاً ان الملتقى سيتخلله يوم مفتوح مخصص للجمهور، إضافة إلى تخصيص الهيئة جوائز للجودة في صناعة السياحة سيتم منحها خلال الملتقى للجهات المتميزة في تقديم الخدمات السياحية. ولفت الجربوع إلى أن الهيئة تعمل على تطوير سياحة المعارض والمؤتمرات أو ما يعرف بسياحة سوق الأعمال، مؤكداً أن الهيئة انتهت من تطوير استراتيجية سياحة المعارض والمؤتمرات والحوافز، وذلك لتغطية جميع جوانب هذه الصناعة ومحاولة القضاء على العوائق التي تحد من تناميها.
.+